اهتماماتك

اختفاء السعودية رفعة اليامي يثير حالة من الحزن والغضب عبر تويتر

تداول ناشطون سعوديون على موقع تويتر، أنباءً عن اختفاء فتاة تُدعى "رفعة اليامي"، تحظى بشهرة واسعة من خلال المحتوى الذي تقدمه عبر حسابها في تطبيق تداول الرسائل المصورة "سناب شات". وبحسب التغريدات التي رصدتها فوشيا، فإن اليامي مدربة رياضية لها اسمها في المجال الرياضي، وهي أم لأربعة أطفال، ويجري تداول هاشتاغات مختلفة مع اسمها "#هل_رفعه_مقتوله #أين_رفعه_اليامي". وقالت الناشطة علياء عودة، إن رفعه اليامي مدربة من السعودية، خسرت حضانة أطفالها، لأن طليقها استخدم وشومها وصور تمارينها ضدها، والمحكمة قبلتها كتهم خدش للذوق العام". وأضافت: "من بعدها تمّ خطفها من قبل 4 رجال من أقاربها بداعي الدفاع عن "شرف" العائلة، ونقلوها من

تداول ناشطون سعوديون على موقع تويتر، أنباءً عن اختفاء فتاة تُدعى "رفعة اليامي"، تحظى بشهرة واسعة من خلال المحتوى الذي تقدمه عبر حسابها في تطبيق تداول الرسائل المصورة "سناب شات".

وبحسب التغريدات التي رصدتها فوشيا، فإن اليامي مدربة رياضية لها اسمها في المجال الرياضي، وهي أم لأربعة أطفال، ويجري تداول هاشتاغات مختلفة مع اسمها "#هل_رفعه_مقتوله #أين_رفعه_اليامي".

وقالت الناشطة علياء عودة، إن رفعه اليامي مدربة من السعودية، خسرت حضانة أطفالها، لأن طليقها استخدم وشومها وصور تمارينها ضدها، والمحكمة قبلتها كتهم خدش للذوق العام".

وأضافت: "من بعدها تمّ خطفها من قبل 4 رجال من أقاربها بداعي الدفاع عن "شرف" العائلة، ونقلوها من جدة إلى نجران، حيث فُقد الاتصال معها".

وجرى تداول التغريدة على نطاق واسع عبر منصات التواصل الاجتماعي، وسط حالة من الغضب والحزن، لا سيما وأن مصير اليامي لا يزال مجهولًا.

وقالت لينا الهذلول، شقيقة الناشطة السعودية التي أطلق سراحها قبل أيام، لجين الهذلول: "إن رفعة كانت امرأة مستقلة، وأقاربها الذكور لم يعجبهم ذلك، فقاموا باختطافها. وتم العثور عليها من قبل الشرطة، وبدلًا من إنقاذها، تم وضعها في "دار رعاية" ويعرف أيضًا باسم سجن".

وكانت هذه تغريدة الهذلول في 22 فبراير/ شباط الماضي، ثم أعادت نشر التغريدة في 27 الشهر نفسه، وعلقت عليها بالقول: "لم يسمع عن رافعة منذ ذلك الحين".

وطالب المتابعون بضرورة معاقبة الجناة، وذلك قبل أن تحسم التحقيقات الأمر، حول مقتل رفعة اليامي.

ومن ضمن التغريدات أيضًا: "لا يوجد أي أخبار عن رفعة، ولم تجب على مكالمات ورسائل صديقاتها، من يضمن سلامتها؟".

فيما قالت أخرى: "في القرن الواحد والعشرين، حُرمت أم من حضانة أطفالها، بسبب لون شعرها والتاتو اللي على جسمها، ثم خطفت، وربما قتلت -فقط- لأنها اختارت الحياة بمفردها".

ولم يصدر أي تصريح من الجهات الأمنية الرسمية في السعودية، حول اختفاء اليامي حتى اللحظة، رغم العديد من التساؤلات التي طُرحت عبر تويتر، عن سبب هذه الاختفاء المفاجئ.

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً