اهتماماتك

موسى الخنيزي يتفاعل مع الإجراء القانوني بعد تأييد إعدام خاطفة الدمام

تفاعل موسى الخنيزي أحد المخطوفين من جانب مريم "خاطفة الدمام"، قبل أكثر من 20 عامًا، في المملكة العربية السعودية، مع الإجراء القانوني الذي استفسر عنه، والمقرر اتخاذه مع المتهمة "مريم"، بعد الحكم الذي أيدته محكمة الاستئناف في المنطقة الشرقية، والقاضي بقتلها تعزيرًا. ونشر موسى الخنيزي في تغريدة عبر حسابه في موقع "تويتر"، الإجابة التي تحصل عليها من إحدى المتابعات، التي اتضح أنها على دراية بالقانون في المملكة بشأن من يُجري الحكم عليه بالإعدام، ثم تأييده، حيث وجّه الشكر للمتابِعة التي تُدعى "مريم". وكشفت "مريم" ما سيجري بعد تأييد حكم خاطفة الدمام قائلة: "اذا أيدّت محكمة الاستئناف الحكم فلا بد أن

تفاعل موسى الخنيزي أحد المخطوفين من جانب مريم "خاطفة الدمام"، قبل أكثر من 20 عامًا، في المملكة العربية السعودية، مع الإجراء القانوني الذي استفسر عنه، والمقرر اتخاذه مع المتهمة "مريم"، بعد الحكم الذي أيدته محكمة الاستئناف في المنطقة الشرقية، والقاضي بقتلها تعزيرًا.

ونشر موسى الخنيزي في تغريدة عبر حسابه في موقع "تويتر"، الإجابة التي تحصل عليها من إحدى المتابعات، التي اتضح أنها على دراية بالقانون في المملكة بشأن من يُجري الحكم عليه بالإعدام، ثم تأييده، حيث وجّه الشكر للمتابِعة التي تُدعى "مريم".

وكشفت "مريم" ما سيجري بعد تأييد حكم خاطفة الدمام قائلة: "اذا أيدّت محكمة الاستئناف الحكم فلا بد أن يعرض على المحكمة العليا؛ لنظره من قبل (5) قضاة".

وأضافت قائلة: "وإذا أيّدت المحكمة العليا الحكم تكون قد اكتملت مراحل النظر القضائي، ولا يتم تنفيذ العقوبة إلا بأمر من الملك أو من ينيبه، وتتولى النيابة العامة الإشراف على تنفيذ الحكم".

وكتب موسى الخنيزي قائلا: الله يعطيك العافية #موسى_الخنيزي"، وسط تعاطف الكثير من المغردين معه، لاسيما وأنه عانى الكثير طوال الفترة الماضية خلال سير عملية التحقيقات التي أجريت في المملكة، بينما دعمه آخرون بالتهنئة على هكذا حكم.

img

ومما جاء في أبرز التعليقات: "الحمدلله على شرع الله وعدله الحمدلله على دولة ما يضيع فيها حق"، و"الحمد لله على النصر وهذا شرع الله الله يعز حكومتنا"، و"اطمئن فكل حزن سيذهب وكل مكسور سيجبر"، و"الله يريح بالك ويمسح على قلبك وينزل عليك السكينة والطمأنينة"، و"يوم قصاصهم وتعزيرهم عندي حفلة.. الله يجازي كل ظالم في الدنيا والآخرة".

وكان قد استفسر موسى الخنيزي، في تغريدة له عبر حسابه في موقع "تويتر"، عن الإجراء القانوني الذي سيتم اتخاذه بعد تأييد حكم إعدام خاطفة الدمام، حيث كتب قائلا: "طيب بخصوص القضية بعد تأييد الحكم من قبل محكمة الاستئناف في المنطقة الشرقية، وش برايكم راح يصير الان؟ #موسى_الخنيزي".

وأيدت محكمة الاستئناف في المنطقة الشرقية بالمملكة العربية السعودية، أمس الإثنين، إعدام "مريم"، المعروفة إعلاميًا بـ"خاطفة الدمام"، وهو الحكم الذي أصدرته المحكمة الجزائية بالدمام، والقاضي بقتلها تعزيرًا.

ويأتي هذا الحكم بعد إدانة "مريم"، بالخطف والتبني المحرم والتزوير، وإقامة علاقة غير شرعية.

ووفقًا لصحيفة "سبق"، فقد تضمن الحكم سجن المتهم الثاني عامًا ونصف العام، إضافة إلى غرامة بقيمة 20 ألف ريال (ما يعادل 5,300 دولار).

وقضى الحكم -أيضًا- بسجن المتهم الثالث الذي يُدعى "منصور اليمني" بمدة 25 عامًا ونصف العام، والمتهم الرابع بالسجن سنة وغرامة 5 آلاف ريال (ما يعادل 1,300 دولار).

وفي وقت سابق من شهر مايو العام المنصرم، كانت النيابة العامة قد كشفت، تفاصيل جديدة حول خاطفة الدمام، وهي سيدة سعودية أدينت بخطف ثلاثة أطفال رضّع، قبل نحو 20 عامًا، ولم ينكشف أمرها حتى أصبحوا شبانًا، حيث أثبتت فحوصات الحمض النووي أنسابهم الحقيقية، وعادوا لأسرهم الأصلية.

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً