اهتماماتك

سعودي ينقذ طفلا جرفته السيول.. وفيديو يوثق اللحظات الصعبة

وثق مقطع فيديو انتشر بشكل واسع على منصات التواصل الاجتماعي لحظة انجراف طفل بسيل قوي في أحد ثربان شمال غربي عسير الخميس، في المملكة العربية السعودية إلا أن أحد المواطنين تمكن من إنقاذه بعد المخاطرة بحياته والنزول إلى السيل. كما أظهر الفيديو الطفل الذي كان يجرفه السيل بقوة وبسرعة كبيرة، فيما كان المواطن يريد النزول لإنقاذه غير أن البعض حاول منعه، لكنه أصر على النزول واستطاع الإمساك بالطفل وإخراجه سالما. وفي التفاصيل فإن الطفل قد سقط في السيل بسبب انهيار رصيف كان يقف عليه مجموعة شبان حيث تمكن الجميع من الخروج عدا الطفل بسبب صغر سنه، وعدم تمكنه من مقاومة

وثق مقطع فيديو انتشر بشكل واسع على منصات التواصل الاجتماعي لحظة انجراف طفل بسيل قوي في أحد ثربان شمال غربي عسير الخميس، في المملكة العربية السعودية إلا أن أحد المواطنين تمكن من إنقاذه بعد المخاطرة بحياته والنزول إلى السيل.

كما أظهر الفيديو الطفل الذي كان يجرفه السيل بقوة وبسرعة كبيرة، فيما كان المواطن يريد النزول لإنقاذه غير أن البعض حاول منعه، لكنه أصر على النزول واستطاع الإمساك بالطفل وإخراجه سالما.

وفي التفاصيل فإن الطفل قد سقط في السيل بسبب انهيار رصيف كان يقف عليه مجموعة شبان حيث تمكن الجميع من الخروج عدا الطفل بسبب صغر سنه، وعدم تمكنه من مقاومة السيل القوي.

وبحسب ما تداوله مغردون، فإن المواطن الذي أنقذ الطفل يدعى "عامر بن موسى الشهري" ويبلغ 37 عاما.

ووفق صحيفة سبق قال المواطن السعودي عامر بن موسى الشهري: "بينما كانت هناك مجموعة من الشباب تتراوح أعمارهم بين الخامسة عشرة والعشرين تقريبا، يقفون على رصيف محاذ لوادي أعشار بمركز أحد ثربان، سقط بهم الرصيف القريب من السيل، فاستطاعوا الخروج جميعا إلا واحدا منهم يبلغ من العمر 16 عاما لم يستطع الخروج لأنه الأصغر سنًا وجسمًا".

ودشن رواد مواقع التواصل الاجتماعي وسما بعنوان البطل عامر الشهري ليتصدر بدوره قائمة الترند في تويتر السعودية، حيث غرد المتابعون بإعجاب كبير ببطولة المواطن الشهري، مشيدين بموقفه البطولي في إنقاذ الطفل وتعريض حياته للخطر، وجاء في التعليقات: "هذه البطوله الفعلية اللي مفروض تستضيفها القنوات"، وأضاف آخر: "خاطر بنفسه عشان حياة هالطفل الله يجعله في ميزان حسناته، كيف بتكون فرحة والدين الطفل بعد ما كتبت له حياة جديده، الشباب السعودي دايم سباق للخير".

وعلقت أخرى: "بيض الله وجهه وكثر الله من امثاله .. باقي في شبابنا خير كثر وهذي تربيتهم الشجاعه الطيبة الحمدلله على السلامه انكتبلهم عمر جديد"

وقالت إحدى المتابعات: "والله كفو ورجال ..ابعدو عن السيول ياعالم كل سنه نفس الغلط ليه الله يرضى عليكم لكم اهل يحزنون عليكم اذا ماتخافون على انفسكم"


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً