لوريال - اليونسكو من أجل المرأة في...

اهتماماتك

لوريال - اليونسكو من أجل المرأة في العلم" يكرّم الدكتورة مريم الهاشمي

كرم برنامج لوريال - اليونسكو من أجل المرأة في العلم الدكتورة مريم طارق خليل الهاشمي من دولة الإمارات العربية المتحدة تقديرا لأبحاثها حول المواد المسامية المحفزة للإنتاج المستدام للمواد الكيميائية بمنحة تقديرية قيمتها 20 ألف يورو استكمالا لبرنامجه الدوري الذي يقام بالتعاون مع جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا، لتكريم العالمات العربيات من دول مجلس التعاون الخليجي تقديرا لأبحاثهن المتميزة في مجالات علوم الحياة والكمبيوتر والرياضيات والعلوم الفيزيائية. وتُعدّ هذه المبادرة الإقليمية جزءا من برنامح "لوريال - اليونسكو" العالمي الذي قام بتكريم أكثر من 3400 باحثة علمية بارزة منذ انطلاقته قبل 22 عاما. وحظي البرنامج بدعم من وزيرة الدولة للتكنولوجيا المتقدمة في

كرم برنامج لوريال - اليونسكو من أجل المرأة في العلم الدكتورة مريم طارق خليل الهاشمي من دولة الإمارات العربية المتحدة تقديرا لأبحاثها حول المواد المسامية المحفزة للإنتاج المستدام للمواد الكيميائية بمنحة تقديرية قيمتها 20 ألف يورو استكمالا لبرنامجه الدوري الذي يقام بالتعاون مع جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا، لتكريم العالمات العربيات من دول مجلس التعاون الخليجي تقديرا لأبحاثهن المتميزة في مجالات علوم الحياة والكمبيوتر والرياضيات والعلوم الفيزيائية.

وتُعدّ هذه المبادرة الإقليمية جزءا من برنامح "لوريال - اليونسكو" العالمي الذي قام بتكريم أكثر من 3400 باحثة علمية بارزة منذ انطلاقته قبل 22 عاما.

وحظي البرنامج بدعم من وزيرة الدولة للتكنولوجيا المتقدمة في الإمارات العربية المتحدة، سارة بنت يوسف الأميري، للسنة الثانية على التوالي والتي عبرت عن أهمية البرنامج بقولها: "تلعب المرأة دورا حيويا في تعزيز جهود البحث العلمي، وقد تنامى هذا الدور بشكل كبير في ظل ما يشهده العالم اليوم من تداعيات وباء فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19" الذي كان له تأثير مباشر على جميع المجالات ومختلف جوانب الحياة في المجتمع.

وكان للمرأة الباحثة والعالمة دور رئيس في إيجاد حلول لمختلف التحديات العالمية وفق مناهج علمية قائمة على البحوث والتجارب والابتكار. وانطلاقا من دعمنا الكامل للمرأة وتمكينها في جميع المجالات والمساهمة في جهود سد الفجوة بين الجنسين في المنطقة والعالم، نحن فخورون بمواصلة دعمنا لبرنامج الشرق الأوسط الإقليمي للباحثات الصاعدات لوريال - اليونسكو من أجل المرأة في العلم والاحتفاء بمساهمات 6 من العالمات والباحثات في مختلف العلوم الحيوية من منطقة دول مجلس التعاون الخليجي، وتعزيز دورهن وجميع النساء في مسيرة التنمية والازدهار في المنطقة".

وأضافت: "يعكس تزايد دور المرأة في مجالات العلوم خلال العقد الماضي تطورا في نظرة مجتمعات المنطقة تجاه إسهامات المرأة المهمة في مسيرة التنمية الشاملة، وهو أيضا تطور ملحوظ في دور المرأة في عالمنا العربي في جميع المجالات. أتمنى لجميع العالمات والباحثات كل التوفيق في خدمة البشرية ومواصلة مسيرة العمل من أجل المساهمة في إيجاد حلول لمختلف التحديات التي تواجه العالم. وأتوجه بتحية خاصة للفائزات الست بجائزة برنامج لوريال – اليونسكو وأتمنى لهن دوام التطور ليكون مصدر إلهام للعديد من النساء الخليجيات والعربيات".

 


 

قد يعجبك ايضاً