الاعتداء على يتيمات خلدا بالأردن يث...

اهتماماتك

الاعتداء على يتيمات خلدا بالأردن يثير حالة من الغضب (فيديو)

تصدر هاشتاغ "يتيمات خلدا" تويتر الأردن، وذلك بعد انتشار مقاطع فيديو صادمة من مشكلة وقعت في إحدى دور الأيتام في منطقة خلدا بالعاصمة الأردنية عمان. وفي التفاصيل وبحسب الأخبار المتداولة عن شهادة إحدى نزيلات دار أيتام رعاية اللاحقة خلدا بجانب مؤسسة الأميرة تغريد أنه قد نشب شجار بين الفتيات في الدار ثم ما لبث أن هدأ، إلا أن الأمر تأزم عندما تدخلت إحدى الشرطيات واعتدت لفظيا بالشتائم على الفتيات اليتيمات اللواتي صرخن في وجهها ما دفعها لطلب رجال الشرطة. وهنا حضر رجال شرطة بدلا من الشرطة النسائية دون مذكرة أمنية واعتدوا على الفتيات بالضرب المبرح وقاموا باحتجاز فتاتين في مخفر

تصدر هاشتاغ "يتيمات خلدا" تويتر الأردن، وذلك بعد انتشار مقاطع فيديو صادمة من مشكلة وقعت في إحدى دور الأيتام في منطقة خلدا بالعاصمة الأردنية عمان.

وفي التفاصيل وبحسب الأخبار المتداولة عن شهادة إحدى نزيلات دار أيتام رعاية اللاحقة خلدا بجانب مؤسسة الأميرة تغريد أنه قد نشب شجار بين الفتيات في الدار ثم ما لبث أن هدأ، إلا أن الأمر تأزم عندما تدخلت إحدى الشرطيات واعتدت لفظيا بالشتائم على الفتيات اليتيمات اللواتي صرخن في وجهها ما دفعها لطلب رجال الشرطة.

وهنا حضر رجال شرطة بدلا من الشرطة النسائية دون مذكرة أمنية واعتدوا على الفتيات بالضرب المبرح وقاموا باحتجاز فتاتين في مخفر أمن تلاع العلي وواحدة في سجن الجويدة رغم طلب المدعي العام الإفراج عنهن.

وطالب عدد من النشطاء بعد تداول الفيديو من الحادثة التي وقعت في دار الأيتام ان يتم تفعيل هاشتاغ يتيمات خلدا من أجل المطالبة بحقهن.

 

 
 
 
 
 
View this post on Instagram
 
 
 
 
 
 
 
 
 

. بحسب شهادة إحدى نزيلات دار أيتام رعايه اللاحقه خلدا بجانب مؤسسه الأميره تغريد والتي تواصلت معنا أنه قد نشب شجار بين الفتيات في الدار ثم ما لبث أن هدأ لكن الأمر تأزم عندما تدخلت إحدى الشرطيات واعتدت لفظيا بالشتائم على الفتيات اليتيمات اللواتي صرخن في وجهها ما دفعها لطلب رجال الشرطة حضر رجال شرطة بدلا من الشرطة النسائية دون مذكرة أمنية واعتدوا على الفتيات بالضرب المبرح وقاموا باحتجاز فتاتين في مخفر أمن تلاع العلي وواحدة في سجن الجويدة رغم طلب المدعي العام الإفراج عنهن هناك اتهامات لمسؤولين مباشرين بالحادثه بالاسم لكننا لن ننشر الأسماء حتى يتخذ التحقيق مجراه ومحاسبة المتورطين في الحادثه قانونيا أرجوكم فعلوا وسم #يتيمات_خلدا وشاركوا الفيديوهات والقصة عبره وأرسلوا المنشور إلى القنوات الإخبارية الأردنية والمؤثرين الأردنيين حتى تتحقق عدالة دولة القانون بعيدا عن البلطجة #يتيمات_خلدا

A post shared by الحركة النسوية في الأردن (@feminist.movement.jo) on

ومن أبرز التعليقات التي جاءت على الهاشتاغ: "بتعتدي ع يتيمات؟ من غير تدخل الشرطة النسائية؟ من غير مذكرة قانونية؟ لمين يشكوا اليتيمات من الي صارلهم! مين رح يمسح دموعهم؟ مين الي رح يطبطب عليهم؟ طيب مين الي رح يوخذلهم حقهم؟ تخيل انو البنت الي ضربتها مش يتيمة، وين رح تروح من النظام العشائري؟ الأردن حالو ببكي"، "ما بيكفي انهم بلا اهل وسند حتى البشر عليهم اخس بس ولله لو بايدي لاحبس كل المتورطين بلا اكل ولا شرب لحتى يموتو"، "منهم لله الله لا يوفقهم وين حقوق الانسان عن هيك حالات؟؟".

وتفاعل الجمهور مع الحادثة، معبرين عن صدمتهم لما وقع، مطالبين بإنزال أشد العقوبة على كل من اعتدى على الفتيات اليتيمات، كما طالب بعضهم بالاهتمام أكثر بهؤلاء الفتيات نظرًا لما يعانينه بشكل عام ونظرًا للظروف القاسية التي قد تقع عليهن في الحياة بعد خروجهن من دار الأيتام ومحاولة انخراطهن في المجتمع.

وحتى هذه اللحظة لم تخرج أي جهة رسمية برد على الحادثة أو التصريح عن ما جرى وتوضيح حقيقة الأمر والإجراءات المتبعة.


 

قد يعجبك ايضاً