سعوديون يكشفون حقيقة أطفال "مشروب ا...

اهتماماتك

سعوديون يكشفون حقيقة أطفال "مشروب الطاقة" واتهام عبدالرحمن المطيري

كشف مغردون سعوديون على موقع "تويتر" حقيقة الأطفال الذين كانوا يبيعون مشروب الطاقة في منطقة القصيم، وأكدوا أن ما ورد منذ تلك اللحظة هي مسرحية تسويقية للمشروب كان بطلها مستخدم السناب شات "عبدالرحمن المطيري" والذي اعتلى اسمه الترند السعودي لساعات طويلة. وصب مغردون جام غضبهم وذلك بعد الكشف أن الأطفال الذي ظهروا في تلك المقاطع هم من أسر ميسورة الحال وليسوا بحاجة إلى المال كما ورد. وكان من ضمن الذين كشفوا الحقيقة مترجم الأفلام الوثائقية عبدالله الخريف الذي كتب تغريدة تفاعل معها الآلاف من المغردين قال فيها: "ما ودي أصدمكم، الفترة الماضية يؤسفني أن المجتمع تعرض للاستغلال عاطفيًا بمسرحية مدفوعة

كشف مغردون سعوديون على موقع "تويتر" حقيقة الأطفال الذين كانوا يبيعون مشروب الطاقة في منطقة القصيم، وأكدوا أن ما ورد منذ تلك اللحظة هي مسرحية تسويقية للمشروب كان بطلها مستخدم السناب شات "عبدالرحمن المطيري" والذي اعتلى اسمه الترند السعودي لساعات طويلة.

وصب مغردون جام غضبهم وذلك بعد الكشف أن الأطفال الذي ظهروا في تلك المقاطع هم من أسر ميسورة الحال وليسوا بحاجة إلى المال كما ورد.

وكان من ضمن الذين كشفوا الحقيقة مترجم الأفلام الوثائقية عبدالله الخريف الذي كتب تغريدة تفاعل معها الآلاف من المغردين قال فيها: "ما ودي أصدمكم، الفترة الماضية يؤسفني أن المجتمع تعرض للاستغلال عاطفيًا بمسرحية مدفوعة التكاليف لتمرير حملة اعلانية باستخدام أطفال للانتشار بحجة انه عمل اجتماعي وفي الواقع هو سيناريو متقن عبر شركة مشروبات، وتم رفع هاشتاقه بالمال تحايلاً.. وأصدمكم أكثر لم يرفض مشهور الإعلان، لايوجد دليل".

img

وبالفعل أكد عدد كبير من المغردين أن الأمر لم يكن عملاً خيريًا، بل عملية دعائية لمشروب الطاقة الذي استغل تعاطف المجتمع مع الأطفال، وبالتالي نالت الشركة دعاية كبيرة، كما اشتهر الطفلان البائعان وأصبحا من مشاهير "السناب شات".

img

في المقابل دافع مجموعة عن عبدالرحمن المطيري وأبدوا تعاطفهم معه بسبب أعمال خيرية سابقة قام بها، واتهموا المهاجمين بأنهم ينتمون لفئة معيّنة يقودها منصور الرقيبه بسبب أن "المطيري" قد سحب البساط من تحت "الرقيبه" على حد زعمهم.

المسألة لم تتوقف عند هذا الحد، بل طالب مختصون الجهات المعنية بالكشف عن حقيقة ما يتم تداوله وهو ما يعتبر استغلالا للأطفال في أمور تسويقية، خصوصًا وأنه يمنع منعًا باتًا أن يستخدم الأطفال مشروبات الطاقة.

واستدل المغردون بتأكيد النيابة العامة السعودية بشكل مستمر "أن الطفل يتمتع بحقوق وضمانات مقررة لصالحه شرعًا ونظامًا، ويُحظر المساس بها تحت أي ذريعة كانت، وتابعت النيابة أن الطفل يحظى بتوفير كافة وسائل الأمن والسلامة فيما يقدم له من ألعاب ترفيهية تتناسب مع سنه، وحذرت النيابة أن من بين أوجه الإيذاء والإهمال التي تستوجب المساءلة استغلال الطفل في التسويق التجاري أو استغلاله اقتصاديًا".


 

قد يعجبك ايضاً