سر تلفظ بعض الأشخاص بكلمات أثناء نو...

اهتماماتك

سر تلفظ بعض الأشخاص بكلمات أثناء نومهم

لكل منا أسراره التي يود دوما الاحتفاظ بها لنفسه، وهناك كذلك بعض التفاصيل الحياتية التي لا نريد مشاركتها مع أحد ونفضل التحفظ عليها وإبقاءها طي الكتمان. لكن الدراسات أظهرت أن الحديث أو الكلام الذي يتلفظ به بعضهم أثناء النوم يتألف في المعتاد من كلمات غامضة أو لا معنى لها بدلا من الرسائل القلبية العميقة التي تجعلها ثقافتنا الشعبية (أو مخاوفنا العميقة) تبدو كذلك. وقد أظهرت الدراسات أن الكلام الذي يتم التلفظ به أثناء النوم ليس أطروحات طويلة، وإنما سلسلة عجائب تستمر من ثانية إلى ثانيتين. وعلق على ذلك العالم المتخصص في مجال النوم، آرثر أكين، بقوله إن التلفظ بكلمات أثناء

لكل منا أسراره التي يود دوما الاحتفاظ بها لنفسه، وهناك كذلك بعض التفاصيل الحياتية التي لا نريد مشاركتها مع أحد ونفضل التحفظ عليها وإبقاءها طي الكتمان.

لكن الدراسات أظهرت أن الحديث أو الكلام الذي يتلفظ به بعضهم أثناء النوم يتألف في المعتاد من كلمات غامضة أو لا معنى لها بدلا من الرسائل القلبية العميقة التي تجعلها ثقافتنا الشعبية (أو مخاوفنا العميقة) تبدو كذلك.

وقد أظهرت الدراسات أن الكلام الذي يتم التلفظ به أثناء النوم ليس أطروحات طويلة، وإنما سلسلة عجائب تستمر من ثانية إلى ثانيتين. وعلق على ذلك العالم المتخصص في مجال النوم، آرثر أكين، بقوله إن التلفظ بكلمات أثناء النوم أمر يذكرنا بحيوان الفقمة الذي يسبح تحت الماء، ويطفو على السطح ليخرج صوت نباح ودي، حاسم أو تأملي، ومن ثم يغطس ثانية ببراعة.

ونوه موقع "لايف ساينس" إلى أن التلفظ بكلام أثناء النوم يمكن أن يحدث حين يدخل الشخص في النوم ذي حركة العين السريعة، أي عندما يدخل الشخص حالة الأحلام، أو حين يدخل في نوم حركة العين غير السريعة.

وأشار الموقع كذلك إلى أن تلك الحركة ( التحدث أثناء النوم ) تحدث من خلال تطور حركي، أو ما يحدث حين يتم تشغيل الفم والأحبال الصوتية أثناء فترة من المفترض أن تستريح فيها هذه الأجزاء من جسمك.

كما أنها تحدث عند انتقالك من مرحلة بالنوم إلى مرحلة أخرى، حيث تأتي لحظة من اليقظة لتقطع وقت النوم. وفي كلتا الحالتين، قد تتسبب اليقظة في تحفيز بعض الكلمات للتلفظ بها، ولهذا إن كنا في حالة الأحلام، قد نتحدث بنفس طريقة شخصية سينمائية أو ما شابه، أو قد نهذي بهراء لا معنى له.

وبينما يمكن أن تحدث ظاهرة التلفظ بكلمات أثناء النوم للجميع، فإن مؤسسة النوم الوطنية بالولايات المتحدة أشارت إلى أنها تشيع ويكثر حدوثها لدى الأطفال والذكور.

وفي بعض الحالات التي يعاني فيها البعض من اضطرابات النوم كالأرق، فقد تحدث تلك الظاهرة (التحدث أثناء النوم) نتيجة عدة عوامل من ضمنها الإجهاد، الاكتئاب، عادات النوم السيئة أو الأمراض.

 

 

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً