اهتماماتك

السعودية تعلن خطة المرحلة الثالثة للعودة إلى الحياة الطبيعية

تفاعل العديد من السعوديين مع إعلان المملكة خطة عودة الحياة الطبيعية في البلاد غدًا الأحد حيث يتم تطبيق المرحلة الثالثة والأخيرة من هذه الخطة وفق ما أقرته السلطات التي أعلنت هذه الخطة بشكل تدريجي بعد مرور نحو ثلاثة أشهر من إغلاق شامل بسبب انتشار فيروس كورونا. وارتفع هاشتاق #الحياه_الطبيعيه الذي استخدمه السعوديون بسبب الاهتمام بما أقرته وزارة الداخلية السعودية للتماشي مع الإجراءات الجديدة، حيث تستعد السعودية للبدء في المرحلة الثالثة والأخيرة لعودة الحياة الطبيعية من خلال بروتوكولات وقائية صارمة بإدخال العديد من المخالفات الجديدة للإجراءات الاحترازية والبروتوكولات المعلن عنها، وأيضًا العقوبات المقررة حيز التنفيذ. وتتيح المرحلة الثالثة وفقًا لخطة الحياة

تفاعل العديد من السعوديين مع إعلان المملكة خطة عودة الحياة الطبيعية في البلاد غدًا الأحد حيث يتم تطبيق المرحلة الثالثة والأخيرة من هذه الخطة وفق ما أقرته السلطات التي أعلنت هذه الخطة بشكل تدريجي بعد مرور نحو ثلاثة أشهر من إغلاق شامل بسبب انتشار فيروس كورونا.

وارتفع هاشتاق #الحياه_الطبيعيه الذي استخدمه السعوديون بسبب الاهتمام بما أقرته وزارة الداخلية السعودية للتماشي مع الإجراءات الجديدة، حيث تستعد السعودية للبدء في المرحلة الثالثة والأخيرة لعودة الحياة الطبيعية من خلال بروتوكولات وقائية صارمة بإدخال العديد من المخالفات الجديدة للإجراءات الاحترازية والبروتوكولات المعلن عنها، وأيضًا العقوبات المقررة حيز التنفيذ.

وتتيح المرحلة الثالثة وفقًا لخطة الحياة الطبيعية: "تتم العودة لأوضاع الحياة الطبيعية في جميع المناطق ومدنها إلى ما قبل فترة إجراءات منع التجول، فيما عدا مدينة مكة المكرمة، مع الالتزام التام بالتعليمات الصحية الوقائية والتباعد الاجتماعي".

وشملت خطة الحياة الطبيعية أيضًا: "الحرص على المحافظة على حماية الفئات الأعلى خطرًا من الإصابة وخاصة كبار السن والمصابين بأمراض مزمنة وأمراض تنفسية، والسماح بإقامة الصلاة في المساجد".

وأصدرت وزارة الداخلية بيان عودة أوضاع الحياة الطبيعية في مناطق المملكة 21 يونيو الجاري بإقرار تعديل على لائحة الحد من التجمعات وتحديث جدول التصنيف، كي يشمل عددًا آخر من المخالفات للإجراءات الاحترازية المعلن عنها.

وأعلنت الداخلية إقرار ارتداء الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم كاملًا، والالتزام بمسافات التباعد الاجتماعي، وقياس درجة الحرارة عند دخول القطاعين العام أو الخاص، مع توقيع عقوبة بقيمة 1000 ريال على أن تتضاعف في حال التكرار.

وحدد جدول المخالفات والعقوبات عقوبة عدم التزام منشآت القطاع الخاص بالإجراءات الاحترازية والتدابير بمبلغ 10.000 ريال (2660 دولارا)، على أن يشمل ذلك إدخال غير الملتزمين بالكمامة الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم، وتأمين المطهرات والمعقمات في الأماكن المخصصة لها، وقياس درجة الحرارة للموظفين والعملاء عند مداخل المولات والمراكز التجارية.

وأقرت الوزارة لائحة للحد من التجمّعات غرامة بقيمة 30 ألف ريال (8 آلاف دولار) عقوبة التجمع في مناسبات الأفراح والعزاء والحفلات والندوات والصالونات ونحوها، وأيضًا غرامة بقيمة 50 ألف ريال (13 ألف دولار) لأي تجمع من فئة العمال داخل المنازل أو المباني التي تحت الإنشاء، أو الاستراحات أو المزارع ونحوها، خلاف مساكنهم.

وبشأن أي تجمع للمتسوقين أو العاملين داخل أو خارج المحل التجاري بما يتجاوز الأعداد المنصوص عليها في التدابير الوقائية، مخالفة عقوبتها 5.000 ريال (1330 دولارا) عن كل شخص زاد على الأعداد المنصوص عليها بما لا يزيد على 100.000 ريال (26650 دولارا).

وكان أغلب المتفاعلين على هاشتاق #الحياة_الطبيعية ينشرون مقاطع الأغاني والرقصات التي عبرت عن فرحتهم بسبب عودة الحياة الطبيعية ورفع الحظر.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً