اهتماماتك

فتاة ترقص فوق سيارة بـ"زي الأمن" تسبب غضبا عارما في السعودية (فيديو)

أثار مقطع فيديو متداول غضبا عارما في السعودية، إذ ظهرت فيه فتاة تقف على السيارة في إحدى الاستراحات وهي تؤدي رقصة مرتدية زي الأمن العام. وأظهر الفيديو قيام فتاة ترقص أعلى سيارة وفي تجمع لشباب وفتيات في مشهد لا يتناسب مع القيم والعادات السعودية و يسيء لرجال الأمن وفق المغردين. وطالب سعوديون من الجهات المختصة بوضع تشريعات وضوابط للاستراحات في المملكة للمحافظة على قيم المجتمع السعودي، وأن يتم التشهير بكل المخالفين والمسيئين حتى يكونوا رادعا لأي شخص يحاول القيام بمثل هذه التصرفات. وتداول المغردون في تويتر مقطع الفيديو، مطالبين بسرعة القبض على الأشخاص الذين ظهروا فيه وتحويلهم للنيابة العامة للتحقيق

أثار مقطع فيديو متداول غضبا عارما في السعودية، إذ ظهرت فيه فتاة تقف على السيارة في إحدى الاستراحات وهي تؤدي رقصة مرتدية زي الأمن العام.

وأظهر الفيديو قيام فتاة ترقص أعلى سيارة وفي تجمع لشباب وفتيات في مشهد لا يتناسب مع القيم والعادات السعودية و يسيء لرجال الأمن وفق المغردين.

وطالب سعوديون من الجهات المختصة بوضع تشريعات وضوابط للاستراحات في المملكة للمحافظة على قيم المجتمع السعودي، وأن يتم التشهير بكل المخالفين والمسيئين حتى يكونوا رادعا لأي شخص يحاول القيام بمثل هذه التصرفات.

وتداول المغردون في تويتر مقطع الفيديو، مطالبين بسرعة القبض على الأشخاص الذين ظهروا فيه وتحويلهم للنيابة العامة للتحقيق معهم، وأكد البعض أن الفتاة ستكون في قبضة الأمن قريبا حيث إن السلطات السعودية تقوم بمتابعة جميع مخالفي القانون والجرائم المعلوماتية والتي تثير الرأي العام.

وجاء في التعليقات: " على بالهم ما احد بيصيدهم مايدرون ان عن طريق الشريحه يتلون اللي يصور"، وعلق آخر:"استنوا بكرا خبر القبض عليها، ويستاهل أي احد يسئ لجهاز الأمن العام".

وقالت إحدى المغردات:"الحق ع الي صور ونشر وما نبه البنت ان تصرفها غلط هو شهر فيها وصورها بغير اذنها وعليه حق مثله مثلها وياريت الاهل ينتبهوا على عيالهم يشوفون وين يطلعون ترا امانه تتحاسبون عليها".

وتسعى الأجهزة الأمنية في السعودية إلى القبض على جميع المتورطين في القضايا التي تثير العام وتخرق القانون. ومن جانبها أكدت الداخلية السعودية في وقت سابق أن وحدة الرصد لديها تتابع بدقة ومهنية عالية واحتراف فائق كل ما يتم تداوله عبر وسائل التواصل الاجتماعي، ويتم رصد ما ينطوي منها على سلوك مجرَّم تحت طائلة المساءلة الجزائية.

وتبذل المملكة جهودا كبيرة في مكافحة جميع الجرائم التي تعنى بجرائم النظم المعلوماتية، وفي كل مرة تشدد وزارة الداخلية السعودية على أن السلوك المخل بالآداب مجرَّم ومعاقَب عليه طبقا لنظام مكافحة الجرائم المعلوماتية.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً