كورونا ينهي حياة أب وابنته وقصتهما...

اهتماماتك

كورونا ينهي حياة أب وابنته وقصتهما تحظى بتعاطف واسع.. إليك صورتهما!

فارق رجل بريطاني الحياة بسبب إصابته بفيروس كورونا المستجد لتلحق به ابنته الثلاثينية بعد يوم واحد بالمرض نفسه، لتثير هذه القصة حالة من الحزن بين البريطانيين الذين تداولوا قصتهما على نطاق واسع عبر مواقع التواصل الاجتماعي. وقالت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية؛ إن الرجل الراحل ويدعى سودهير شارما، 61 عاما، ضابط هجرة كان يعمل بمطار هيثرو الدولي في لندن، قد فارق الحياة الأربعاء الماضي، الـ 25 من مارس، ثم رحلت ابنته الصيدلانية بوجا عن الدنيا عن عمر الـ 33 عاما. وذكر مسؤولون بريطانيون أن سودهير يرجح إصابته بكورونا من مكان آخر غير مقر عمله، مشيرين إلى أن آخر حضور له هو

فارق رجل بريطاني الحياة بسبب إصابته بفيروس كورونا المستجد لتلحق به ابنته الثلاثينية بعد يوم واحد بالمرض نفسه، لتثير هذه القصة حالة من الحزن بين البريطانيين الذين تداولوا قصتهما على نطاق واسع عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية؛ إن الرجل الراحل ويدعى سودهير شارما، 61 عاما، ضابط هجرة كان يعمل بمطار هيثرو الدولي في لندن، قد فارق الحياة الأربعاء الماضي، الـ 25 من مارس، ثم رحلت ابنته الصيدلانية بوجا عن الدنيا عن عمر الـ 33 عاما.

وذكر مسؤولون بريطانيون أن سودهير يرجح إصابته بكورونا من مكان آخر غير مقر عمله، مشيرين إلى أن آخر حضور له هو الـ 7 من يناير الماضي، قبل أن يضطر للغياب جراء معاناته بعض المشاكل الصحية.

وأوضحوا أن ابنته بوجا قد توفيت الخميس الـ 26 من مارس بعد أن تلقت العلاج لمدة ثلاثة أيام من اكتشاف إصابتها بالمرض، حيث كانت تعمل صيدلانية في مستشفى "إيستبورن ديستريكت" العام.

وحظيت قصة العائلة تعاطفا واسعا مع الأرملة والأم المكلومة؛ لأنها غالبا لن تكون قادرة على حضور جنازتي زوجها وفلذة كبدها لكونها مجبرة على البقاء في العزل الصحي.

img

وعلق أحد أصدقاء الراحل وهو مصدوم: "إنها مأساة كبيرة. لقد كان رجلا خلوقا وموظفا يشيد الجميع بمناقبه وأخلاقه".

من جهته قال مدير قوة الحدود في مطار هيثرو، نيك غاريوالا، لصحيفة "صن" البريطانية: "سودهير كان ضابطا محترما ولطيفا. سيفتقده الجميع".

وكتبت صديقة الابنة الراحلة على مواقع التواصل الاجتماعي: "آسفة حقا لسماع أن أحد زميلاتنا وصديقتي منذ أيام الجامعة قد غابت عن دنيانا برفقة أبيها".

وتابعت: "من فضلكم. من فضلكم. أرجو أن تخبروا أفراد عائلاتكم وأصدقائكم أن يأخذو مسألة فيروس كورونا على محمل الجد وأن يعزلوا أنفسهم قدر الإمكان، من أجل أسرهم إن لم يكن لأجل أنفسهم".

يذكر أن الحكومة البريطانية قد حذرت من خطورة اتباع ما وصفتها بـ"الوصفات الخطيرة" التي يتم ترويجها على المنصات الاجتماعية بهدف علاج فيروس كورونا.

وقالت صحيفة "غارديان" البريطانية إن من بين الوصفات المزعومة لعلاج كورونا عصير الليمون والماء الساخن وشراب التوت وشرائح البصل، مشيرة إلى أن مثل هذه العلاجات الكاذبة تلقى رواجا كبيرا في بعض الصفحات والمجموعات الاجتماعية، التي تضم مئات الآلاف من المتابعين.

وذكر مركز مكافحة الكراهية الرقمية "CCDH" أنه يجب تجنب مثل هذه الوصفات وعدم الرد عليها أو إعادة نشرها؛ لأن ذلك سيساهم في انتشارها بشكل أكبر، مشددا على ضرورة التبليغ عن هذه المنشورات ليتم حذفها.