رسالةُ مصري انتحرَ من أجل الحب: "سا...

اهتماماتك

رسالةُ مصري انتحرَ من أجل الحب: "سامحيني أنا بحبك"!

أقدم شابٌ مصري على الانتحار شنقًا بـ"حبل غسيل" بعدما رفضت أسرته ارتباطه بالفتاة التي يحبها فقرّر التخلص من حياته تاركًا لها رسالةً تؤكّد حبه لها. "سامحيني.. أنا بحبك يا آية.. وإنتي الوحيدة اللي حبتها طول عمري.. عايزك تسامحيني إنتي وأبويا وأمي" كانت هذه آخر كلمات كتبها الفتي الذي لم يتجاوز الـ17 عامًا قبل أن ينتحر داخل منزله بمنطقة أبو النمرس بمحافظة الجيزة. بدأت تفاصيل الواقعة حينما تلقّى مأمور قسم أبو النمرس، بلاغًا من أحد الأشخاص يفيد بالعثور على جثة ابنه مشنوقًا داخل غرفته. وكشفت التحقيقات أن المنتحر يُدعى "حسن.م" 17 عامًا، وأنه تخلّص من حياته شنقًا بعد فشله في الارتباط

أقدم شابٌ مصري على الانتحار شنقًا بـ"حبل غسيل" بعدما رفضت أسرته ارتباطه بالفتاة التي يحبها فقرّر التخلص من حياته تاركًا لها رسالةً تؤكّد حبه لها.

"سامحيني.. أنا بحبك يا آية.. وإنتي الوحيدة اللي حبتها طول عمري.. عايزك تسامحيني إنتي وأبويا وأمي" كانت هذه آخر كلمات كتبها الفتي الذي لم يتجاوز الـ17 عامًا قبل أن ينتحر داخل منزله بمنطقة أبو النمرس بمحافظة الجيزة.

بدأت تفاصيل الواقعة حينما تلقّى مأمور قسم أبو النمرس، بلاغًا من أحد الأشخاص يفيد بالعثور على جثة ابنه مشنوقًا داخل غرفته.

وكشفت التحقيقات أن المنتحر يُدعى "حسن.م" 17 عامًا، وأنه تخلّص من حياته شنقًا بعد فشله في الارتباط بابنة خاله فقرّر إقامة مشنقة لنفسه بحبل الغسيل وقتل نفسه.

وتم تحرير المحضر اللازم بالواقعة وأخطرت النيابة لاستكمال الإجراءات اللازمة.

ولا تُعد واقعة الانتحار من أجل الحب الأولى من نوعها حيث سبقها العديد من الوقائع في مصر ومنها شاب في العقد الثاني من العمر ألقى بنفسه من الطابق الرابع بمدينة كفر الزيات التابعة لمحافظة الغربية بعد أن تركته حبيبته بعد قصة حب طويلة.

وبالمعاينة تبيّن أن الجثة لشخص يُدعى مهند. أ. ح، طالب بمدرسة إبيار الرسمية للغات أقدم على الانتحار لمروره بحالة نفسية سيئة بعد أن هجرته فتاة كانت تربطه بها قصة حب كبيرة.

وفي واقعة أخرى سابقة؛ أقدم شاب آخر على الانتحار قفزًا بسيارة والده في مياه النيل بسبب رفض أسرته زواجه من حبيبته، بمنطقة الاختصاص بمركز الصف محافظة الجيزة.

وأكّدت التحريات أن المتوفى يُدعى "ياسر" 22 سنة، وأنه كان على علاقة عاطفية بفتاة ويريد الزواج منها وأمام رفض أسرته قام بالانتحار عن طريق النزول بالسيارة في مياه النيل، وتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيال الواقعة.

يُذكر أن آخر إحصاء لمنظمة الصحة العالمية، كشف أن مصر تتصدّر قائمة البلدان العربية من حيث أعداد المنتحرين بواقع 3799 حالةً في العام.

وازدادت وقائع الانتحار في الفترة الأخيرة بمصر بطريقة كبيرة وبأساليب متنوعة كان أبرزها إلقاء طالب بكلية الهندسة بنفسه من فوق برج القاهرة لمروره بأزمة نفسية شديدة، وهي الواقعة التي أثارت جدلًا كبيرًا بين المواطنين.

 


 

قد يعجبك ايضاً