إنستغرام يتخذ خطوةً تتعلق بمستخدميه...

اهتماماتك

إنستغرام يتخذ خطوةً تتعلق بمستخدميه الجدد.. وإليكِ السبب!

أعلن تطبيق إنستغرام التابع لتطبيق فيسبوك، أنه سيطلب من المستخدمين الجدد تأكيد أنهم يبلغون من العمر كحدٍ أدنى 13 عامًا عندما ينضمون إليه. وتهدف هذه الخطوة إلى مساعدة إنستغرام، على الامتثال لقانون الولايات المتحدة وسياساته الخاصة التي تتطلب من أي مستخدم لأي وسيلة تواصل على الإنترنت ألا يقل عمره عن 13 عامًا. وجاء في إحدى مدونات إنستغرام، "إنّ طلب هذه المعلومات سيساعد في منع الأشخاص دون السن القانونية من الانضمام إلى إنستغرام، ويساعدنا على إبقاء الشباب أكثر أمانًا". وقالت الشركة إنَّ المعلومات المتعلقة بالعمر لن تكون مرئية للآخرين، لكنها ستساعد في إنشاء "تجارب أكثر أمانًا ومناسبة لسن" مستخدمي هذه الشبكة

أعلن تطبيق إنستغرام التابع لتطبيق فيسبوك، أنه سيطلب من المستخدمين الجدد تأكيد أنهم يبلغون من العمر كحدٍ أدنى 13 عامًا عندما ينضمون إليه.

وتهدف هذه الخطوة إلى مساعدة إنستغرام، على الامتثال لقانون الولايات المتحدة وسياساته الخاصة التي تتطلب من أي مستخدم لأي وسيلة تواصل على الإنترنت ألا يقل عمره عن 13 عامًا.

وجاء في إحدى مدونات إنستغرام، "إنّ طلب هذه المعلومات سيساعد في منع الأشخاص دون السن القانونية من الانضمام إلى إنستغرام، ويساعدنا على إبقاء الشباب أكثر أمانًا".

وقالت الشركة إنَّ المعلومات المتعلقة بالعمر لن تكون مرئية للآخرين، لكنها ستساعد في إنشاء "تجارب أكثر أمانًا ومناسبة لسن" مستخدمي هذه الشبكة الاجتماعية التي تضم أكثر من مليار مستخدم.

ولم يتضح بعد كيف ستتصرف الشبكة إزاء المعلومات الخاطئة التي يقدمها المستخدمون والتي تعتبر مشكلة مستمرة لوسائل التواصل الاجتماعي.

وجاء هذا الإعلان بعد يوم من مقال على "تك كرانش" الذي أشار إلى أن "إنستغرام" لم تحذُ حذو معظم وسائل التواصل الاجتماعي في التحقق من أعمار المستخدمين؛ ما قد يضع الشبكة في مواجهة تهمة انتهاك قانون حماية خصوصية الطفل عبر الإنترنت.

وأوضح المقال أن إنستغرام و"فيسبوك" تعملان على إغلاق حسابات أشخاص يشتبه في أنهم يبلغون أقل من 13 عامًا.