اهتماماتك

جدّان يُنفقان 250 ألف دولار لإسعاد حفيدتهما.. شاهدي ما فعلاه لها!

يُقال "ما أغلى من الولد إلا ولد الولد"، وهذا ما أثبته المُسنان الكنديان روبي ودايف دنلوب عندما قاما بتشييد قلعةٍ تشبه إحدى قلاع الفيلم الخيالي الشهير "هاري بوتر" في حديقة منزلهما من أجل حفيدتهما البالغة من العمر عامين. القلعة التي شيدها الزوجان تبلغ مساحتها 350 قدمًا مربعًا وتتألف من طابقين يحتوي أحدهما على مسرحٍ مع زلاجة للأطفال وتتميز بلمساتٍ مستوحاة من عالم هاري بوتر السحري مثل المكنسة سحرية ووسائد حرف هوجوورتس وكرة وعصا المقشة بالإضافة لصور عدة لشخصيات الفيلم. وعلى الرغم من أنَّ الزوجين لم يُفصحا عن التكلفة الإجمالية لبناء القلعة إلا أنَّه يتوقعُ وصول التكلفة إلى قرابة 250 ألف

يُقال "ما أغلى من الولد إلا ولد الولد"، وهذا ما أثبته المُسنان الكنديان روبي ودايف دنلوب عندما قاما بتشييد قلعةٍ تشبه إحدى قلاع الفيلم الخيالي الشهير "هاري بوتر" في حديقة منزلهما من أجل حفيدتهما البالغة من العمر عامين.

القلعة التي شيدها الزوجان تبلغ مساحتها 350 قدمًا مربعًا وتتألف من طابقين يحتوي أحدهما على مسرحٍ مع زلاجة للأطفال وتتميز بلمساتٍ مستوحاة من عالم هاري بوتر السحري مثل المكنسة سحرية ووسائد حرف هوجوورتس وكرة وعصا المقشة بالإضافة لصور عدة لشخصيات الفيلم.

وعلى الرغم من أنَّ الزوجين لم يُفصحا عن التكلفة الإجمالية لبناء القلعة إلا أنَّه يتوقعُ وصول التكلفة إلى قرابة 250 ألف دولارٍ أمريكي.

img

واستغرقت أعمال تصميم وبناء القلعة نحو 6 أسابيع من العمل المتواصل وذلك بمساعدة إحدى الورش في منطقة ألبرتا الكندية.

وتعليقًا على بناء تلك القلعة قال الجد دايف: "حفيدتي من كبار المعجبين بهاري بوتر، وشعرنا بأنه سيكون جذابًا للغاية بناء هذا المبنى لها، إنها سعيدة بهذه القلعة".

 


 

قد يعجبك ايضاً