دراسة تدَّعي انخفاض أرباح الشركات م...

اهتماماتك

دراسة تدَّعي انخفاض أرباح الشركات مع زيادة عدد النساء بمجالس إداراتها!

زعمتْ دراسةٌ صادمة أن زيادةَ عدد النساء في مجلس الإدارة، من عضوة إلى اثنتين، يقللُ من أرباح الشركة، بنسبة 12.3%. ودرس فريقُ بحثٍ دولي من النرويج، وألمانيا، والولايات المتحدة الأمريكية، تأثير زيادةِ عدد الإناث في الإدارة التنفيذية على أداء الشركة في النرويج. وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، سبق وسنَّ الاتحادُ الأوروبي، قانونًا يُلزم الشركات المُدرجة في البورصة، بتعيين مجالس إدارة تتكون من النساء، بنسبةِ 40% على الأقل في عام 2003. وباستخدام بياناتٍ مُجمّعة بعد عام 2003، وجد علماء أن زيادة عدد النساء في مجلس الإدارة، أدى إلى كون الشركة أقل ميلًا للإقدام، على المجازفات، الأمر الذي يُترجَمُ إلى انخفاضٍ في

زعمتْ دراسةٌ صادمة أن زيادةَ عدد النساء في مجلس الإدارة، من عضوة إلى اثنتين، يقللُ من أرباح الشركة، بنسبة 12.3%.

ودرس فريقُ بحثٍ دولي من النرويج، وألمانيا، والولايات المتحدة الأمريكية، تأثير زيادةِ عدد الإناث في الإدارة التنفيذية على أداء الشركة في النرويج.

وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، سبق وسنَّ الاتحادُ الأوروبي، قانونًا يُلزم الشركات المُدرجة في البورصة، بتعيين مجالس إدارة تتكون من النساء، بنسبةِ 40% على الأقل في عام 2003.

وباستخدام بياناتٍ مُجمّعة بعد عام 2003، وجد علماء أن زيادة عدد النساء في مجلس الإدارة، أدى إلى كون الشركة أقل ميلًا للإقدام، على المجازفات، الأمر الذي يُترجَمُ إلى انخفاضٍ في الأرباح.

img

وعلى الرغم من انخفاض الأرباح بنسبة 12.3%، عند زيادة الأعضاء الإناث من واحدة إلى اثنتين، إلا أن الباحثين اكتشفوا أن تقليل المجازفات بهذا الشكل، ربما يؤثر إيجابيًا على نجاح الشركات على المدى الطويل.

كما وجد الباحثون أن مشروع قانون 2003، أدّى بالفعل إلى زيادة عدد النساء بشكلٍ ملحوظ، في المجالس التنفيذية، فضلًا عن ارتفاع متوسط المستوى التعليمي للمُديرين.

وكتب الباحثون: "لاحظنا وجود علاقةٍ سلبية بين زيادة عدد الإناث في مجلس إدارة الشركة، وأعمار الأعضاء وخبرتهم، ولكن هناك علاقة إيجابية بين زيادة عدد الإناث، ومتوسط مستوى تعليم المديرين".