سبعينية مصابة بالتهاب المفاصل تُحقّ...

اهتماماتك

سبعينية مصابة بالتهاب المفاصل تُحقّق حلمها ببطولة كمال الأجسام.. شاهدي!

ضربت امرأة سبعينية تُدعى ريبيكا وودي المثل في المثابرة والتحدي لتمكنها من أن تصير بطلة في رياضة كمال الأجسام رغم إصابتها في سن الـ 33 بالتهاب المفاصل الروماتويدي. ورغم تكهن الأطباء لها آنذاك بأنها لن تتمكّن من متابعة شغفها بممارسة رياضة كمال الأجسام، إلا أن ذلك لم يوقفها، وها هي تداوم على ممارستها حتى مع بلوغها عامها السبعين! وكشفت ريبيكا في نفس الوقت عن أن نمط حياتها ولياقتها البدنية ساهما بتحسين العلاقة مع زوجها الذي يصغرها في السن ب 14 عامًا. وسبق لها الفوز بالعديد من مسابقات رفع الأثقال التي شاركت فيها، علمًا بأنها بدأت في ممارسة تلك الرياضة عقب

ضربت امرأة سبعينية تُدعى ريبيكا وودي المثل في المثابرة والتحدي لتمكنها من أن تصير بطلة في رياضة كمال الأجسام رغم إصابتها في سن الـ 33 بالتهاب المفاصل الروماتويدي.

ورغم تكهن الأطباء لها آنذاك بأنها لن تتمكّن من متابعة شغفها بممارسة رياضة كمال الأجسام، إلا أن ذلك لم يوقفها، وها هي تداوم على ممارستها حتى مع بلوغها عامها السبعين!

img

وكشفت ريبيكا في نفس الوقت عن أن نمط حياتها ولياقتها البدنية ساهما بتحسين العلاقة مع زوجها الذي يصغرها في السن ب 14 عامًا.

وسبق لها الفوز بالعديد من مسابقات رفع الأثقال التي شاركت فيها، علمًا بأنها بدأت في ممارسة تلك الرياضة عقب وضعها طفلها الثالث، حين طلبت من صاحبة إحدى صالات الألعاب الرياضية مساعدتها على فهم المعدات ووضع بعض خطط الوجبات.

img

ورغم تحذير الأطباء لها وهي في سن الـ 33 وأنها لن تتمكّن مطلقًا من المشاركة في مسابقات كمال الأجسام وأنه يتعيّن عليها التوقف عن رفع الأثقال، زادها ذلك إصرارًا على مواصلة الذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية وإشباع شغفها بممارسة تلك الرياضة التي تحبها، ومن وقتها وهي تواصل النجاحات في تلك الرياضة بما تُحقّقه من نتائج في المسابقات.