اهتماماتك

فتاة بلغارية تجري 15 عملية في عام واحد لتشبه الدمية باربي.. النتيجة كارثية!

فتاة بلغارية تجري 15 عملية في عام و...

بعد إجرائها 15 عملية تجميلية في وجهها وجسدها خلال عام واحد فقط، تحولت أندريا إيفانوفا، وهي طالبة تبلغ من العمر 22 عامًا من مدينة بورغاس على ساحل البحر الأسود في بلغاريا، إلى الدمية باربي. بحسب صحيفة "ميرور" البريطانية، قالت أندريا: إنها تحب باربي كثيرًا وكان حلمها منذ الصغر أن تبدو مثلها، ولأجل تحقيق هدفها تحرص الفتاة على حقن شفتيها باستمرار بحمض الهيالورونيك، وكلما قل حجم شفتيها تعيد ملأهما مرة أخرى. تلقت أندريا تعليقات ساخرة ومنتقدة لمظهرها؛ حيث علق أحد المتصفحين على صورها التي نشرتها على فيسبوك قائلاً: "لقد نجحت أن تكوني مثل البطة"، وعلق آخر: "لقد نجحت، وأصبحت وحش بحيرة

بعد إجرائها 15 عملية تجميلية في وجهها وجسدها خلال عام واحد فقط، تحولت أندريا إيفانوفا، وهي طالبة تبلغ من العمر 22 عامًا من مدينة بورغاس على ساحل البحر الأسود في بلغاريا، إلى الدمية باربي.

بحسب صحيفة "ميرور" البريطانية، قالت أندريا: إنها تحب باربي كثيرًا وكان حلمها منذ الصغر أن تبدو مثلها، ولأجل تحقيق هدفها تحرص الفتاة على حقن شفتيها باستمرار بحمض الهيالورونيك، وكلما قل حجم شفتيها تعيد ملأهما مرة أخرى.

تلقت أندريا تعليقات ساخرة ومنتقدة لمظهرها؛ حيث علق أحد المتصفحين على صورها التي نشرتها على فيسبوك قائلاً: "لقد نجحت أن تكوني مثل البطة"، وعلق آخر: "لقد نجحت، وأصبحت وحش بحيرة لوخ نس وليس باربي".

وبعد انتشار صورها بشكل كبير على الإنترنت قبل وبعد العمليات، قالت الفتاة: إن ذلك خيار شخصي ولا تخشى ابدًا التعبير عنه، وأن لكل شخص الحق في العيش بالشكل والنمط الذي يريده ووفق معاييره الشخصية، وليست المعايير التي يفرضها عليه الآخرون، وقالت إنها لا تهتم بالانتقادات ولا التعليقات المسيئة.

اترك تعليقاً