اهتماماتك

فتاة صمّاء تلهِم مدرسةً بأكملها تعلُمَ لغة الإشارة!

فتاة صمّاء تلهِم مدرسةً بأكملها تعل...

ألهمت التلميذة، موري بيلانغر، البالغة من العمر ست سنوات، مدرسة دايتون كونسوليديتيد بولاية ماين الأمريكية، بأكملها، بتعلم لغة الإشارة؛ إذ كانت موري أول تلميذةٍ صماء في المدرسة. اغتنمت المدرسة الفرصة لتعليم جميع تلاميذها لغة الإشارة، حيثُ كسّت جدران المدرسة ملصقاتٌ للغة الإشارة، من أجل الترحيب بموري، حيثُ تعلَّم التلاميذ أكثر من 20 كلمةً بلغة الإشارة من ضمنها الألوان والكلمات المتعلقة بالمدرسة. بالإضافة إلى قيام المدرسة بتركيب نظام مساعد للسمع، وتنفيذ تدريبٍ إضافي للمعلمين لدمج لغة الإشارة في كل فصل، بما في ذلك المواد الأساسية والموسيقى وفصول الكمبيوتر، وقيام بعض المعلمين باستغلال وقت فراغهم لمشاهدة مقاطع الفيديو الخاصة بلغة الإشارة وقراءة

ألهمت التلميذة، موري بيلانغر، البالغة من العمر ست سنوات، مدرسة دايتون كونسوليديتيد بولاية ماين الأمريكية، بأكملها، بتعلم لغة الإشارة؛ إذ كانت موري أول تلميذةٍ صماء في المدرسة.

اغتنمت المدرسة الفرصة لتعليم جميع تلاميذها لغة الإشارة، حيثُ كسّت جدران المدرسة ملصقاتٌ للغة الإشارة، من أجل الترحيب بموري، حيثُ تعلَّم التلاميذ أكثر من 20 كلمةً بلغة الإشارة من ضمنها الألوان والكلمات المتعلقة بالمدرسة.

بالإضافة إلى قيام المدرسة بتركيب نظام مساعد للسمع، وتنفيذ تدريبٍ إضافي للمعلمين لدمج لغة الإشارة في كل فصل، بما في ذلك المواد الأساسية والموسيقى وفصول الكمبيوتر، وقيام بعض المعلمين باستغلال وقت فراغهم لمشاهدة مقاطع الفيديو الخاصة بلغة الإشارة وقراءة الكتب المتعلقة بالتعليم الخاص.

وقالت مديرة المدرسة كيمبرلي سامبييترو: "علَّمتنا موري الكثير دون أن تدري. لقد جلبت ثقافةً جديدةً إلى مدرستنا لم نكن نملكها مسبقاً".

وللاحتفاء بالمجهود الشاقِّ الذي بذله التلاميذ، ومن أجل أن يعلموا بأن هذه ليست لغةً يستطيعون تحدُّثها مع موري فحسب، وإنما هناك الكثير ممن يعانون من الإعاقة السمعية، دعت المدرسة فتاةً تمثِّل دور أميرةٍ تجيد لغة الإشارة للمجيء والتحدُّث إلى التلاميذ، حيث قالت كيمبرلي: "نريد أن نُريهم أنَّ لغة الإشارة تُستَعمل في مختَلف الأُطُر".

اترك تعليقاً