منها "لن تُفلحي بشيء".. عبارات تقول...

اهتماماتك

منها "لن تُفلحي بشيء".. عبارات تقولها الأم وتتضمّن إساءة لفظية!

في كثيرٍ من الأحيان تُصبح العلاقة بين الأم وابنتها صعبة، وفي حين أن الإساءة اللفظية تكون عادة ما بين المرأة والرجل، إلا أنها قد تقتحم أيّ علاقة، مثل الأم وابنتها. وعلى عكس الشائع، لا ترتبط الإساءة اللفظية بالإهانة الصريحة والصّياح، بل ترتبط أكثر بأسلوب الكلام والعبارات المُستخدمة، ولتوضيح الأمور نُقدّم لكِ من مجلة "باسل" عبارات قد تقولها لكِ والدتك، تُشير إلى تعرضك للإساءة اللفظية: "لن تُفلحي في شيء" إذا كانت والدتك معتادةً على إهانتك أو انتقاد خياراتك الحياتية أو تُقلل من نجاحك، فذلك يعني أنك تتعرّضين للإساءة اللفظية، ويشير الخبراء إلى أن مفتاح هذا السلوك هو التكرار، فالانتقادات المتكررة في

في كثيرٍ من الأحيان تُصبح العلاقة بين الأم وابنتها صعبة، وفي حين أن الإساءة اللفظية تكون عادة ما بين المرأة والرجل، إلا أنها قد تقتحم أيّ علاقة، مثل الأم وابنتها.

وعلى عكس الشائع، لا ترتبط الإساءة اللفظية بالإهانة الصريحة والصّياح، بل ترتبط أكثر بأسلوب الكلام والعبارات المُستخدمة، ولتوضيح الأمور نُقدّم لكِ من مجلة "باسل" عبارات قد تقولها لكِ والدتك، تُشير إلى تعرضك للإساءة اللفظية:

"لن تُفلحي في شيء"

img

إذا كانت والدتك معتادةً على إهانتك أو انتقاد خياراتك الحياتية أو تُقلل من نجاحك، فذلك يعني أنك تتعرّضين للإساءة اللفظية، ويشير الخبراء إلى أن مفتاح هذا السلوك هو التكرار، فالانتقادات المتكررة في تلك المرحلة حيث إنك بالغة، تعدُّ من أشكال عدم الاحترام وسوء المعاملة.

"لا تتذكّرين الأمور بشكل سليم"

قد تواجهين موقفًا حيث تجعلك والدتك تُشككين في سلامتك العقلية، ويمكنك معرفة ما إذا كانت تسيء معاملتك إذا كانت تقول شيئًا يتعارض تمامًا مع الحقيقة، فتلك الطريقة التي تعرف باسم Gaslighting تعتمد على تحريف الكلام وتغيير مسار المحادثة وتركيز الانتباه عليكِ بدلًا من الموضوع الأصلي، ما يجعلك تشعرين أنك المخطئة.

"التشكيكُ بالولاء لها"

img

كثيرًا ما تحاول بعض الأمهات وضع الأبناء في موقف الاختيار بين حياتهم كأشخاص بالغين وولائهم لهن، وإشعارهم بالذنب طوال الوقت، فإذا كانت والدتك دائمًا ما تُشكك بشأن حبك أو ولائك لها وتحاول الضغط عليكِ بتلك الطريقة، فتلك من علامات الإساءة اللفظية.

"لماذا تُبالغين إلى هذا الحد؟"

هذه العبارة شائعة للغاية للأسف، ومسيئة عندما تحاول والدتك التقليل من الموقف وتخبرك بأنك تبالغين في رد فعلك، خاصةً عندما تعلمين أنك لا تبالغين على الإطلاق.

فتلك العبارة تحمل في طياتها رسالةً تشير إلى أن مشاعرك ليست مهمة، وهو أمر مؤسف للغاية، لذا جرّبي التحدُّث مع والدتك بشأن ذلك، فقد يمنعها ذلك من التقليل من مشاعرك مستقبلًا.

"لا تختلفين عن الآخرين في شيء"

استخدام والدتك لعبارات مثل "أنتِ مثل والدك" أو "مثل أختك"، يعدُّ علامة منذرة، لأن تلك العبارات تعتمد على تكتيكين، تحريف الكلام وإلقاء اللوم عليكِ ولعب دور الضحية، حيث تتلاعب بمشاعرك حتى تجعلك تشعرين بأنه عليكِ مساعدتها على الشعور بتحسُّن.

"تحدثت مع صديقتك بشأن ذلك الأمر"

من بين أنماط الإساءة اللفظية، نمطٌ يعرف باسم "التدخل المحسوب"، وفي تلك الحالة قد تتواصل والدتك مع إحدى صديقاتك لطرح الأسئلة وجمع المعلومات بشأن ما تقولينه وانتقاداتك، وتهديدك بها.