فتاة أرادتْ فهم الرّجال من خلال ردُ...

اهتماماتك

فتاة أرادتْ فهم الرّجال من خلال ردُودهم على صُورها.. وهذه النّتيجة!

على موقع للمواعدة، قرّرتْ هايلي ليانا من بيتربورو، تجربة ملابس وصفات مختلفة فى ملفها الشخصيّ، بعد أنْ واجهتْ صعوبة في فهم ما يريده الرّجال. وصرّحت بأنها وجدت رجالاً غير مزيّفين عندما قامت بنشر صورتها الحقيقية، بينما وجدت رجالاً مميّزين، حين نشرت صورًا لها، مرتدية نظارات طبية، حيث أخبروها أنّها تبدو متفتحة فكريًا، وأكثر عقلانية. وعن صورتها مرتدية بدلة رسمية، كسيدة أعمال، أوضحتْ أنّ كلّ من عرفتهم من الرّجال كانوا مملّين بشكل مبالغ فيه. ّوقضتْ هايلي 6 أشهر لتكمل تجربتها، موضّحة، أنّ استخدام صورة قديمة تبدو أصغر سنًا، هي حيلة يقوم بها الكثيرون عبر الإنترنت، وأن صورتها التي يظهر فيها صدرها،

على موقع للمواعدة، قرّرتْ هايلي ليانا من بيتربورو، تجربة ملابس وصفات مختلفة فى ملفها الشخصيّ، بعد أنْ واجهتْ صعوبة في فهم ما يريده الرّجال.

وصرّحت بأنها وجدت رجالاً غير مزيّفين عندما قامت بنشر صورتها الحقيقية، بينما وجدت رجالاً مميّزين، حين نشرت صورًا لها، مرتدية نظارات طبية، حيث أخبروها أنّها تبدو متفتحة فكريًا، وأكثر عقلانية.

img

وعن صورتها مرتدية بدلة رسمية، كسيدة أعمال، أوضحتْ أنّ كلّ من عرفتهم من الرّجال كانوا مملّين بشكل مبالغ فيه.

img

ّوقضتْ هايلي 6 أشهر لتكمل تجربتها، موضّحة، أنّ استخدام صورة قديمة تبدو أصغر سنًا، هي حيلة يقوم بها الكثيرون عبر الإنترنت، وأن صورتها التي يظهر فيها صدرها، هي أكثر ما حصد تفاعلاً، وهو ما يوضّح ما يراه الرّجال في النساء.

img

أما صورتها بشعر أشقر، وتبدو أصغر سنًا، فقد حصلتْ منها على رجال أكبر سنًا، وأكثر ثراء، واصفينها بالفتاة المرحة، المحبّة للحياة.

ْوبينما تفاوتتْ آراء الرّجال بين مظهرها الرياضيّ، أو كونها جميلة ومرحة، لم يعلّق أحدهم على صورتها بوجه خال من المكياج، وعلّقت هايلي، أنْ لا أحد يريد أنْ يرانا بهذه البقع، أو أنْ يعترف بنا كجوهر داخلي.


 

قد يعجبك ايضاً