"نجماتٌ يواجهنَ خطر الحبس أو الغرام...

اهتماماتك

"نجماتٌ يواجهنَ خطر الحبس أو الغرامة بسبب هذا "الخرق" على "إنستغرام!

تواجهُ مجموعةٌ من النجمات في مقدّمتهن ريتا أورا، ميشيل كيغان وميغان ماكينا خطر الحبس أو دفع غرامات كبيرة لعدم كشفهن بصراحة عن توقيتات المبالغ التي حصلن عليها مقابل الإعلان عن بعض المُنتجات التجارية عبر حساباتهن على موقع "إنستغرام". وأشارت هيئة المنافسة والأسواق إلى أن هؤلاء النجمات وغيرهن لم يخرقن أية قواعد حتى الآن، لكنهن وافقن رسميًا على الإفصاح عما إن كنَّ تقاضين أموالاً نظير الترويج لمنتجات تجارية على "إنستغرام" من خلال تدوينات ينشرنَها بهذا الخصوص. وأفادت بهذا الصّدد صحيفة "ذا صن" بأن قائمة النجمات اللاتي يواجهنَ خطر الحبس أو الغرامة تشمل 16 نجمةً من بينهن أيضًا إيلي غولدينغ، ميلي ماكنتوش،

تواجهُ مجموعةٌ من النجمات في مقدّمتهن ريتا أورا، ميشيل كيغان وميغان ماكينا خطر الحبس أو دفع غرامات كبيرة لعدم كشفهن بصراحة عن توقيتات المبالغ التي حصلن عليها مقابل الإعلان عن بعض المُنتجات التجارية عبر حساباتهن على موقع "إنستغرام".

وأشارت هيئة المنافسة والأسواق إلى أن هؤلاء النجمات وغيرهن لم يخرقن أية قواعد حتى الآن، لكنهن وافقن رسميًا على الإفصاح عما إن كنَّ تقاضين أموالاً نظير الترويج لمنتجات تجارية على "إنستغرام" من خلال تدوينات ينشرنَها بهذا الخصوص.

img

وأفادت بهذا الصّدد صحيفة "ذا صن" بأن قائمة النجمات اللاتي يواجهنَ خطر الحبس أو الغرامة تشمل 16 نجمةً من بينهن أيضًا إيلي غولدينغ، ميلي ماكنتوش، روزي هنتنغتون وايتلي وأليكسا تشانغ، حيث لم يلتزمن بتوضيح الأمور المادية في تدويناتهن.

وأضافت الصحيفةُ أن مستخدمي "إنستغرام" الذين لا يكشفون بوضوح عن المواعيد التي حصلوا فيها على أموال نظير إعلانات عن منتجات قد يواجهون الغرامة أو السجن مدةً تصل لعامين.

وقالت الصحيفةُ إنّ هيئة المنافسة والأسواق تواصلت مع المشاهير، المدونين والشخصيات ذات التأثير على السوشيال ميديا، وذلك بُغية تحذيرهم وإلا واجهوا خطر السجن أو الغرامة.