زيادةُ الوزن تتسبب بفسخ خطوبة عارضة...

اهتماماتك

زيادةُ الوزن تتسبب بفسخ خطوبة عارضة أزياء قبل زفافها بأيام!

يبدو أنّ الحفاظ على الوزن أمرٌ حاسمٌ في حياة عارضة الأزياء، وليس فقط على صعيد مشوارها المهني وإنما في حياتها الشخصية أيضًا. ونشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية قصة مأساة لعارضة أزياء عاثرة الحظ تخلّى عنها خطيبها قبل أيام من الزواج برسالة عبر فيس بوك لزيادة وزنها حوالي 30 كيلو جرامًا بسبب العلاج الذي تتلقاه. أُصيبت إيميلي نيكلسون 24 عامًا من مدينة يورك بورم قاتل في المخ، والذي لم يمنع خطيبها من مواصلة علاقته معها وإنما كان المانع هو زيادة الوزن. التقت إيميلي خطيبها بينما كانت تعيش في مدينة بيرث، حيث تمّت خطبتهما بعد تشخيص مرضها، إلا أنه تخلّى عنها قبل

يبدو أنّ الحفاظ على الوزن أمرٌ حاسمٌ في حياة عارضة الأزياء، وليس فقط على صعيد مشوارها المهني وإنما في حياتها الشخصية أيضًا.

ونشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية قصة مأساة لعارضة أزياء عاثرة الحظ تخلّى عنها خطيبها قبل أيام من الزواج برسالة عبر فيس بوك لزيادة وزنها حوالي 30 كيلو جرامًا بسبب العلاج الذي تتلقاه.

أُصيبت إيميلي نيكلسون 24 عامًا من مدينة يورك بورم قاتل في المخ، والذي لم يمنع خطيبها من مواصلة علاقته معها وإنما كان المانع هو زيادة الوزن.

التقت إيميلي خطيبها بينما كانت تعيش في مدينة بيرث، حيث تمّت خطبتهما بعد تشخيص مرضها، إلا أنه تخلّى عنها قبل أيام قليلة من زفافهما بعدما زاد وزنها حوالي 30 كيلو جرامًا.

img

وتقول إيميلي إنّ خطيبها جيمي سميث تقدّم لخطبتها عندما كان كل منهما يعيش في بيرث بأستراليا، حيث تمّ تشخيص حالتها في ذلك الوقت بأنها مصابة بورم نجمي من الدرجة الثالثة، وهو نوع من أورام المخ لا يمكن الشفاء منه، وأنها لن تعيش سوى عام واحد على الأكثر.

في البداية، كان جيمي مساندًا لها، لكن بعد زيادة وزنها حوالي 30 كيلو جرامًا بسبب العلاج بهرمون ستيرويد وزيادة مقاس ملابسها إلى 16 بدلًا من 6 تخلّى عنها جيمي عبر ماسنجر الفيس بوك.

شُخِّصت إصابة إيميلي في فبراير 2016 بعد تعرُّضها لنوبات من التعب المفاجئ، فعادت إلى المملكة المتحدة لتتلقى العلاج المناعي والذي اكتشف حديثًا، إلا أن تكلفة العلاج وصلت إلى 30 ألف جنيه إسترليني، ما دفع عائلتها وأصدقاءها لإنشاء صفحة لجمع التبرعات اللازمة للعلاج في ألمانيا.

وفي تلك الأثناء، فاقت إيميلي توقعات الأطباء بالبقاء على قيد الحياة لمدة تتراوح بين 12 – 18 شهرًا فقط، لكن انفصالها عن خطيبها قد يُؤدي إلى تدهور حالتها.