باحثون: هذه الصفات في المُراهق تجعل...

اهتماماتك

باحثون: هذه الصفات في المُراهق تجعل عمره أطول!

توصل باحثون أمريكيون إلى أن المراهقين الحريصين على الترتيب في كافة تفاصيل حياتهم يعيشون فترة أطول. فمن خلال دراسة شملت أكثر من 26 ألف طالب في المرحلة الثانية على مدار 48 عاماً، اكتشف الباحثون أن المراهقين المنظمين الذين يتسمون بشخصيات ناضجة، هادئة ومتعاطفة تزداد لديهم احتمالات العيش لما بعد سن الستين. كما تبين للباحثين بحسب نتائج الدراسة، أن عدم النضج والاندفاع في سن المراهقة قد يقودان لعادات صحية سيئة تضر بالجهاز المناعي وعضلة القلب على مر الزمن. وتوصل الباحثون لتلك النتائج من خلال دراستهم التي أجروها في جامعة روشيستر بمدينة نيويورك، وقاموا خلالها بتحليل البيانات التي تخص 26845 طالبا بالمرحلة

توصل باحثون أمريكيون إلى أن المراهقين الحريصين على الترتيب في كافة تفاصيل حياتهم يعيشون فترة أطول.

فمن خلال دراسة شملت أكثر من 26 ألف طالب في المرحلة الثانية على مدار 48 عاماً، اكتشف الباحثون أن المراهقين المنظمين الذين يتسمون بشخصيات ناضجة، هادئة ومتعاطفة تزداد لديهم احتمالات العيش لما بعد سن الستين.

كما تبين للباحثين بحسب نتائج الدراسة، أن عدم النضج والاندفاع في سن المراهقة قد يقودان لعادات صحية سيئة تضر بالجهاز المناعي وعضلة القلب على مر الزمن.

img

وتوصل الباحثون لتلك النتائج من خلال دراستهم التي أجروها في جامعة روشيستر بمدينة نيويورك، وقاموا خلالها بتحليل البيانات التي تخص 26845 طالبا بالمرحلة الثانوية ضمن مسح وطني شمل 5% من كافة المدارس في الولايات المتحدة.

وبعد أن راعى الباحثون عدة عوامل منها سن الطلاب ومستوى تعليم الأبوين ودخل الأسرة، أظهرت النتائج أن المراهقين الذين يتسمون بطبع هادئ ومرتب ومتعاطف ومثقف وناضج، تتزايد لديهم احتمالات العيش طويلاً ومن ثم الوصول إلى سن متقدمة، في حين أن المراهقين شديدي الاندفاع يكونون أكثر عرضة بالفعل لخطر الوفاة بشكل مبكر.

ومع هذا شدد الباحثون على ضرورة إجراء مزيد من التجارب لتحديد مدى تأثير السمات الشخصية للمراهقين بشكل محدد على فرص العيش طويلاً أو الوفاة بشكل مبكر.