تربية الطفل

هكذا تحوّلين التسوّق مع طفلك إلى متعة!

هكذا تحوّلين التسوّق مع طفلك إلى مت...

يتلقّى الطفل معلوماته ويكتسب مهاراته من المحيطين به، خصوصًا "والديه"، ولا شكّ أن "السوق" من الأماكن التي تزوّد الطفل بالخبرة والمعرفة. وتلجأ المرأة في كثير من الأحيان لحرمان طفلها من مرافقتها للتسوّق، كونه يسبب لها إرباكًا في انتقاء مستلزماتها، كما أنه يُحاصرها بكثرة متطلباته الشرائية، مما يُسبّب لها الإحراج. عزيزتي.. لا تنزعجي من هذا الأمر، خبيرة الاقتصاد المنزلي سميرة كيلاني تقدّم لكِ مجموعةً من الأفكار لتسوّق ممتع دون مشاكل، وبأقلّ أضرار مادية ومعنوية. اجتماع صغير، نتفق معه بأننا سنذهب إلى المكان الفلاني ونخبره ماذا سنشتري له ولن يأخذ غيره.  نعدُّ قائمة بالأغراض التي سنشتريها، ونلتزم بها قدر الإمكان. في السوق:

يتلقّى الطفل معلوماته ويكتسب مهاراته من المحيطين به، خصوصًا "والديه"، ولا شكّ أن "السوق" من الأماكن التي تزوّد الطفل بالخبرة والمعرفة.

وتلجأ المرأة في كثير من الأحيان لحرمان طفلها من مرافقتها للتسوّق، كونه يسبب لها إرباكًا في انتقاء مستلزماتها، كما أنه يُحاصرها بكثرة متطلباته الشرائية، مما يُسبّب لها الإحراج.

عزيزتي.. لا تنزعجي من هذا الأمر، خبيرة الاقتصاد المنزلي سميرة كيلاني تقدّم لكِ مجموعةً من الأفكار لتسوّق ممتع دون مشاكل، وبأقلّ أضرار مادية ومعنوية.

اجتماع صغير، نتفق معه بأننا سنذهب إلى المكان الفلاني ونخبره ماذا سنشتري له ولن يأخذ غيره.

 نعدُّ قائمة بالأغراض التي سنشتريها، ونلتزم بها قدر الإمكان.

في السوق:

نُشرِكُهم في التسوّق: ممكن أن يمسكوا القائمة ويختاروا معنا، أو يضعوا بعض الأغراض داخل عربة التسوّق، وممكن أن نحضر لهم عربة صغيرة، ليضعوا فيها أغراضهم الخاصة.

الأطفال فضوليون.. إذا أرادوا أن يمسكوا شيئًا قابلًا للكسر نمسكه معهم، ونخبرهم بأن علينا إعادته إلى مكانه.

يمكن أن نأخذ معنا لعبة وحلوى من البيت، حتى لا نضطر إلى شرائها من السوق ونبقي الطفل مشغولاً بها أثناء التسوّق.

خدع تسويقية:

معظم المحلات تضع العروض في بداية السوق، حتى تجذبنا إلى شراء أغراض ليست في قائمتنا، والأغراض الضرورية التي جئنا مخصصًا لشرائها تكون في آخر السوق..

انتبهي من هذه المصيدة وحاولي "إلهاء" طفلكِ.. حتى لا تضطري إلى قضاء وقت أطول وصرف مال أكثر.

مكان المحاسبة أيضًا مصيدة أخرى حيث الحلوى والأمور المغرية.. يمكنك "تلهية" طفلك بالحلوى المصنوعة في البيت، أو بدفتر الرسم الذي معك.

الأطفال الرضّع يفضّل حملهم بالحمالة الخاصة، لأن ملمس العربة الحديدي والبارد يمكن أن يزعجهم.. كما يجب عليكِ متابعة الأطفال الأكبر سنًا.

كلمة "لا" ضرورية أحيانًا.. وممكن أن تُقال بشكل لطيف، مع ابتسامة، والقبلة والعناق.. كلها أمور مجانية وتجنّبكم انفعال طفلكم في السوق.

ضجيج السوق والازدحام يمكن أن يزعج الطفل، في حالة انزعج وبدأ في العصبية، يمكن أخذه إلى الخارج واتفقي معه على إكمال التسوق، وإلا ستغادري المكان وعقابًا له اخبريه بأنه لن يرافقك في المرات القادمة لسوء تصرفه.

لا تنحرجي

الأهل الذين لديهم أولاد سيقدّرون موقفكم، لذا تصرّفوا بهدوء وحزم، وليس بعنف.

يجب أن يكون للوالدين ذات الرأي أمام الطفل، وإلا ارتبك، وفي بعض الأحيان سيستغلّ هذه النقطة للحصول على ما يُريد.

اترك تعليقاً