اهتماماتك

شابة تتعرض للكسور كلما عطست، سعلت، أو احتضنها أحد!

شابة تتعرض للكسور كلما عطست، سعلت،...

محتوى مدفوع

ربما تعرض البعض منا لكسر في العظام مرة أو مرتين في حياته كلها، لكن أن تتعرض لهذا الأمر أكثر من 500 مرة في حياتك، فثمة شيء صادم هنا وفوق طاقة البشر بكل تأكيد. تلك هي الحالة المأساوية التي تعيشها شابة تدعى ماري هولم لورسن، 21 عاما، من الدنمارك، حيث تعرضت عظام جسمها لكسور أكثر من 500 مرة نتيجة لحركات بسيطة تتعرض لها مثل الفواق، السعال، العطس أو عند قيام أحد باحتضانها، وذلك بسبب إصابتها بمرض وراثي نادر يعمل على استنزاف الكولاجين الموجود بين مفاصل جسمها المختلفة. ورغم معاناتها الفعلية التي قد يصعب على كثيرين تصورها، إلا أنها أوضحت أن قيامها

ربما تعرض البعض منا لكسر في العظام مرة أو مرتين في حياته كلها، لكن أن تتعرض لهذا الأمر أكثر من 500 مرة في حياتك، فثمة شيء صادم هنا وفوق طاقة البشر بكل تأكيد.

تلك هي الحالة المأساوية التي تعيشها شابة تدعى ماري هولم لورسن، 21 عاما، من الدنمارك، حيث تعرضت عظام جسمها لكسور أكثر من 500 مرة نتيجة لحركات بسيطة تتعرض لها مثل الفواق، السعال، العطس أو عند قيام أحد باحتضانها، وذلك بسبب إصابتها بمرض وراثي نادر يعمل على استنزاف الكولاجين الموجود بين مفاصل جسمها المختلفة.

ورغم معاناتها الفعلية التي قد يصعب على كثيرين تصورها، إلا أنها أوضحت أن قيامها بنشر قصتها ساعدها على التأقلم مع آلامها وعدم الانزعاج من نظرات المحيطين لها.

وتابعت ماري بقولها: "كنت أعيش طفولتي بشكل جيد، لكن مع الوقت بدأت أسمع بعض التعليقات القاسية إلى جانب بعض النظرات المريرة، وهو ما بدأت أعاني منه في حياتي اليومية خصوصا مع استمرار مشكلة هشاشة العظام وصعوبتها نفسيا وجسمانيا".

وتم تشخيص إصابة ماري بمرض تكون العظم الناقص Osteogenisis Imperfecta وهي لا تزال تبلغ من العمر أسبوعا واحدا فقط، وهو المرض الذي يمكن أن يختلف من حالة لأخرى، لكن تشخيص ماري كان مبكرا للغاية، وهو ما زاد من صعوبة الأمور بالنسبة لها، خصوصا وأنه لا يوجد علاج فعال لذلك المرض الآن.

وختمت ماري بقولها إن نشرها تدوينات عن حالتها هو نوع من أنواع العلاج الذي يمكنها أن تقوم به لنفسها، بعيدا عن نوع الدعم الذي تتلقاه من محبيها المحيطين بها.

اترك تعليقاً