اهتماماتك

كيف تتعلمين ثقافة الـ"لا"؟ إليك هذه النصائح من الدكتور زياد المومني

كيف تتعلمين ثقافة الـ"لا"؟ إليك هذه...

محتوى مدفوع

لأن المرأة غالباً ما توصف بالخانعة والراضخة لزوجها وقراراته ولأسرته، ومن قبلها خاضعة لأوضاع أسرتها ومبادئهم، نجدها تتسم بالإيجابية المتعددة نظراً لتحمّلها وصبرها وقدرتها على تذليل الصعاب. كما اعتادت دائماً على قول "نعم" خوفاً من قولها "لا"، كيلا تُسلب كرامتها ومشاعرها نتيجة عوامل ذكورية، منحت الرجل القدرة على التفرّد بالقيام بأصعب المهام، وهو وحده من يعترف بها كزوجة أو زميلة أو حبيبة. وفي أوقات معينة، قد تكون نتيجة قول المرأة لكلمة "نعم" التسبُّب بمعاناتها لصالح الآخرين، وبهذا يرى خبراء الطب النفسي أن ذلك يدعو للأسف، فالكل يمكنه قول كلمة "لا"، ولكنها دائماً  تفكر بالمشاعر التي قد تنتابها إذا رفضت وقالت

لأن المرأة غالباً ما توصف بالخانعة والراضخة لزوجها وقراراته ولأسرته، ومن قبلها خاضعة لأوضاع أسرتها ومبادئهم، نجدها تتسم بالإيجابية المتعددة نظراً لتحمّلها وصبرها وقدرتها على تذليل الصعاب.

كما اعتادت دائماً على قول "نعم" خوفاً من قولها "لا"، كيلا تُسلب كرامتها ومشاعرها نتيجة عوامل ذكورية، منحت الرجل القدرة على التفرّد بالقيام بأصعب المهام، وهو وحده من يعترف بها كزوجة أو زميلة أو حبيبة.

وفي أوقات معينة، قد تكون نتيجة قول المرأة لكلمة "نعم" التسبُّب بمعاناتها لصالح الآخرين، وبهذا يرى خبراء الطب النفسي أن ذلك يدعو للأسف، فالكل يمكنه قول كلمة "لا"، ولكنها دائماً  تفكر بالمشاعر التي قد تنتابها إذا رفضت وقالت كلمة "لا".

تحت عنوان: "قولي لا"، أجرت "فوشيا" هذه المقابلة مع رئيس الاتحاد العربي لتنمية الموارد البشرية الدكتور زياد المومني لتوضيح سلبيات قول "نعم" دائماً.

للمزيد من التفاصيل شاهدي الفيديو..

 
اترك تعليقاً