كيف تزيد المرأة من ثقتها بنفسها؟ إليك نصائح مدرب الحياة الاستثنائية عيسى عساف

كيف تزيد المرأة من ثقتها بنفسها؟ إليك نصائح مدرب الحياة الاستثنائية عيسى عساف

سميرة رضوان

كي تصل أية امرأة لما تريده في عالمنا اليوم، ليست بحاجة إلى إمكانيات أو ذكاء خارج الطبيعة، وإنما تحتاج لعامل آخر يصعد بها إلى سلم النجاح، ألا وهو مؤشر “الثقة بالنفس”، ولأن الثقة بالنفس تساعدها في التغلب على كل الإمكانيات.

يبقى التساؤل: من أين تأتي إذاً عدم ثقة المرأة بنفسها؟

يقول مدرب الحياة الاستثنائية عيسى عساف: إن عدم ثقة المرأة بنفسها تأتي من عدم اقتناع عقلها للقيام بما تفكر به، والانسحاب من فعله بعد رغبتها الجامحة للقيام به فعلياً، ويحدث ذلك من خلال طريقتين:

الأولى: عن طريق رجوع عقل المرأة للماضي والذكريات، والبدء بطرح الأسئلة عليها ومحاورتها وتذكيرها بالحالات السابقة التي جرّبتها وفشلت بها، وأصيبت بالإحراج جراء المواقف المماثلة السابقة التي تعرضت لها، وكأنه يطلب منها عدم تكرار أية أخطاء سابقة.

ثانياً: يرسم عقل المرأة ضعيفة الثقة بنفسها صورة سلبية للمستقبل، وكيف ستكون حجم معاناتها وخسائرها إذا رغبت في تجربة ما تفكّر به وفشلت، رغم أنها أمور وهمية لا صحة لها، ما يجعل عديمة الثقة بنفسها تتفادى التقدّم نحو أي خطوة.

ماذا تفعل المرأة كي تزيد من ثقتها بنفسها؟

بحسب المدرب عساف، كي تستعيد المرأة ثقتها بنفسها، عليها أن تتحكم في تركيزها، وأن تستخدم دماغها، بدلاً من استخدام دماغها لها.

وكخطوة أولى، نصح عساف بعودة المرأة إلى ماضيها، وأن تكتب على ورقة أهم 5 أمور أنجزتها، وحصدت فيها النجاح والسعادة، حتى تبني عليها خطواتها اللاحقة، في محاولة لإقناع عقلها بأنها نجحت في أمور سابقة، فلماذا لا تنجح مستقبلاً، وبهذه الطريقة ستصبو إلى ما تريد.

أما الخطوة الثانية، فتبدأ برسم تصور إيجابي لمستقبلها، وتخيل الواقع الذي سيحدث في ما إذا حصلت على ما تريد، فكلما عرضت هذا التصور في دماغها فإنه سيتقبله ويصدقه، ما يساعدها في اتخاذ القرار بشكل جدي.

وأضاف: “لا يمكن لأي امرأة التقدم في الخطوات الحياتية ثم الإنجاز، لطالما تفتقر لميزة الثقة بالنفس، حتى وإن كانت قد حققت إنجازاً معيناً، ولكنها لم تدرك لحقيقة ثقتها بنفسها، أو أن هذا التميز يليق بها.

لذلك، نصح عساف بضرورة تحكُّم المرأة بعقلها كي تستطيع اتخاذ قراراتها بشكل أفضل، وتحقيق أكبر قدر ممكن من النجاحات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com