اهتماماتك

نصائح للتخلّص من الوسواس العقلي السلبي

نصائح للتخلّص من الوسواس العقلي الس...

محتوى مدفوع

حسب ما أثبتت الدراسات، فإن العقل الباطن للإنسان يفكر يومياً بـ 60 ألف فكرة، بعضها أفكار إيجابية وأخرى سلبية تتسبب له في الإزعاج والتوتر، وتؤثر على تفكيره عند كثرة تحليلها، وهو ما يطلق عليه في علم النفس "الوسواس العقلي السلبي". ويوصي علماء النفس والتنمية الذاتية بضرورة التخلص منها والتفكير في الأفكار الإيجابية فقط؛ لتجنب النظرة التشاؤمية وتقييم المواقف بصورة سلبية. وقال بيدرو سالمونيا اختصاصي الأمراض النفسية والعصبية الإسباني لـ "فوشيا" إن الوسواس العقلي السلبي يصيب الإنسان بسبب الانطوائية وافتقار الثقة في النفس، واهتزاز الشخصية، ويمكن للإنسان التغلب عليه وعلاجه دون الحاجة لزيارة عيادات الطب النفسي، وذلك عن طريق المواظبة على

حسب ما أثبتت الدراسات، فإن العقل الباطن للإنسان يفكر يومياً بـ 60 ألف فكرة، بعضها أفكار إيجابية وأخرى سلبية تتسبب له في الإزعاج والتوتر، وتؤثر على تفكيره عند كثرة تحليلها، وهو ما يطلق عليه في علم النفس "الوسواس العقلي السلبي".

ويوصي علماء النفس والتنمية الذاتية بضرورة التخلص منها والتفكير في الأفكار الإيجابية فقط؛ لتجنب النظرة التشاؤمية وتقييم المواقف بصورة سلبية.

وقال بيدرو سالمونيا اختصاصي الأمراض النفسية والعصبية الإسباني لـ "فوشيا" إن الوسواس العقلي السلبي يصيب الإنسان بسبب الانطوائية وافتقار الثقة في النفس، واهتزاز الشخصية، ويمكن للإنسان التغلب عليه وعلاجه دون الحاجة لزيارة عيادات الطب النفسي، وذلك عن طريق المواظبة على الخطوات التالية:

- في ورقة بيضاء اكتبي بقلم أسود الأفكار السلبية التي تراودكِ، واكتبي في ورقة أخرى بلونكِ المفضل والذي يثيركِ عكس السلبيات التي دونتها، وتمعّني في السلبيات جيداً وفي الإيجابيات، ثم مزّقي ورقة السلبيات وأقرئي بصوتٍ عالٍ الإيجابيات، بهذه الطريقة تخاطبي عقلكِ الباطن وتقنعيه بالإيجابيات.

- ابتعدي عن كل ما يسبب لكِ التشاؤم ويشحنكِ بالسلبيات، ورافقي الأشخاص الإيجابيين والناجحين، والأشخاص الذين تشعرين معهم براحة نفسية وبالبساطة.

- ركّزي على ما تريدينه أن يكون، وليس توقعاتكِ المبنية على مخاوفكِ وشكوككِ، وردّدي دائماً أن الأمور ستسير على ما يرام.

- لا تتركي المجال للفراغ، لأنه من أهم مسببات التفكير السلبي، يجب ملء الوقت بالأعمال المفيدة.

- تجنّبي التعامل مع التعليقات والنقد بحساسية، وعدم السماح لها بأن تؤدي بكِ لضعف الثقة بنفسكِ وقدراتكِ.

اترك تعليقاً