اهتماماتك

تعرفي على إتيكيت الحوار والتواصل مع الآخرين مع الخبيرة سلام سعد

تعرفي على إتيكيت الحوار والتواصل مع...

محتوى مدفوع

على الشخص أن يبذل جهده ليتعلم الحوار ويتدرب عليه لكي يستطيع الانخراط بالمجتمع، خاصة وأنه دائما بحاجة إلى أساليب ومهارات مختلفة في التعامل مع سواه،  لذلك لا بد من  فتح قنوات للتواصل بين الطرفين؛ والتي ترتكز على الاستماع الفعَّال والتفاعل المشترك، ويكون ذلك من خلال اللغة اللفظية. من هنا، جاءت أهمية الحِوار في الحياة الشخصيّة والعمليّة، التي تميز البشر بطريقة أو بأخرى عن سواهم من المخلوقات. الفيديو المرفق، تعرض خلاله المستشارة بالعلاقات الدبلوماسية والخبيرة بشؤون الإتيكيت سلام سعد الأمور التي لا بد من اعتمادها أثناء المحادثة. https://www.youtube.com/watch?v=GUj8WOSBEE8

على الشخص أن يبذل جهده ليتعلم الحوار ويتدرب عليه لكي يستطيع الانخراط بالمجتمع، خاصة وأنه دائما بحاجة إلى أساليب ومهارات مختلفة في التعامل مع سواه،  لذلك لا بد من  فتح قنوات للتواصل بين الطرفين؛ والتي ترتكز على الاستماع الفعَّال والتفاعل المشترك، ويكون ذلك من خلال اللغة اللفظية.

من هنا، جاءت أهمية الحِوار في الحياة الشخصيّة والعمليّة، التي تميز البشر بطريقة أو بأخرى عن سواهم من المخلوقات.

الفيديو المرفق، تعرض خلاله المستشارة بالعلاقات الدبلوماسية والخبيرة بشؤون الإتيكيت سلام سعد الأمور التي لا بد من اعتمادها أثناء المحادثة.

اترك تعليقاً