اهتماماتك

بالفيديو.. مجموعة الاتحاد للطيران تحتفي بيوم المرأة الإماراتية‎

بالفيديو.. مجموعة الاتحاد للطيران ت...

محتوى مدفوع

تحتفل مجموعة الاتحاد للطيران بيوم المرأة الإماراتية للعام الثالث عبر تنظيم باقة من الأنشطة التي تهدف إلى تسليط الضوء على فعاليات هذا العام التي تُقام تحت عنوان "النساء شريكات في الخير"، وذلك في ضوء مبادرة "عام الخير" التي أطلقتها دولة الإمارات العربية المتحدة. تمثل النساء 36 في المائة من موظفي مجموعة الاتحاد للطيران البالغ عددهم ما يقرب من 26 ألف موظف، واللاتي يعملن بجد في مجالات كانت حكراً على الرجال في وقتٍ ما، إذ نجحت المرأة الإماراتية في العمل كمهندسة وقائدة طائرة وموظفة شحن. وتعد نسبة النساء مرتفعة في هذه الأقسام، وشارك البعض منهن في جلسة نقاش أقيمت اليوم في

تحتفل مجموعة الاتحاد للطيران بيوم المرأة الإماراتية للعام الثالث عبر تنظيم باقة من الأنشطة التي تهدف إلى تسليط الضوء على فعاليات هذا العام التي تُقام تحت عنوان "النساء شريكات في الخير"، وذلك في ضوء مبادرة "عام الخير" التي أطلقتها دولة الإمارات العربية المتحدة.

تمثل النساء 36 في المائة من موظفي مجموعة الاتحاد للطيران البالغ عددهم ما يقرب من 26 ألف موظف، واللاتي يعملن بجد في مجالات كانت حكراً على الرجال في وقتٍ ما، إذ نجحت المرأة الإماراتية في العمل كمهندسة وقائدة طائرة وموظفة شحن. وتعد نسبة النساء مرتفعة في هذه الأقسام، وشارك البعض منهن في جلسة نقاش أقيمت اليوم في أكاديمية التدريب التابعة للاتحاد للطيران.

ومن الأنشطة الداخلية الأخرى المقرر إقامتها احتفاء بيوم المرأة الإماراتية، والذي يصادف في الـ28 من شهر أغسطس الجاري، إلقاء الخطابات التي تُشجّع على المشاركة الفعالة للمرأة في المجتمع، وتنظيم ورش عمل ذات صلة، وتوزيع الورود وبطاقات التهنئة على موظفات الشركة.

مريم العبيدلي، مهندسة فنية وإحدى المواهب المكتشفة من قبل الاتحاد للطيران قبل أربع سنوات، حيث قدمت لها فرصة الالتحاق ببرنامج الاتحاد للطيران الهندسي الفني، في إطار استثمار الشركة بتطوير وتنمية القدرات في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وكان إلى جانب مريم في حلقة النقاش، فتيات متميّزات أخريات من بينهن المحامية وقائدة الطائرة ومديرة المطار، وجميعهن شاركن الحضور تجاربهم المتفردة كشريكات فاعلات إلى جانب الرجل في المجتمع.

اترك تعليقاً