اهتماماتك

عزيزتي المرأة.. احذري من الطريقة التي تجلسين بها

عزيزتي المرأة.. احذري من الطريقة ال...

تختلف طريقة جلوس المرأة حسب المواقف ومواقع تواجدها المختلفة، وهي واحدة من الطرق الأكثر تعبيراً عن شخصيتها وتضفي عليها جمالاً وأناقة وثقة. وليس من المستغرب أن يكون لطريقة جلوسها قواعد إيتيكيت عليها اتباعها كي تحافظ على جمالها وسلامة لغة جسدها، كي لا توسم بانطباع سيء، وإن كانت تحب الجلوس في أوضاع معينة مفضّلة عندها. فما هي قواعد الإيتيكيت لجلوسها الصحيح؟ أشارت خبيرة الإيتيكيت والبروتوكول سوزان القاسم لـ "فوشيا" أن طريقة جلوس المرأة هي من أهم الأمور التي ينبغي أن تعيرها اهتماماً كبيراً، فالجلوس بطريقة سليمة يعطيها مظهراً متحضراً وأنيقاً. في الوضع الطبيعي، وحفاظاً على صحتها، يقتضي على السيدة الجلوس بشكل

تختلف طريقة جلوس المرأة حسب المواقف ومواقع تواجدها المختلفة، وهي واحدة من الطرق الأكثر تعبيراً عن شخصيتها وتضفي عليها جمالاً وأناقة وثقة. وليس من المستغرب أن يكون لطريقة جلوسها قواعد إيتيكيت عليها اتباعها كي تحافظ على جمالها وسلامة لغة جسدها، كي لا توسم بانطباع سيء، وإن كانت تحب الجلوس في أوضاع معينة مفضّلة عندها.

فما هي قواعد الإيتيكيت لجلوسها الصحيح؟

أشارت خبيرة الإيتيكيت والبروتوكول سوزان القاسم لـ "فوشيا" أن طريقة جلوس المرأة هي من أهم الأمور التي ينبغي أن تعيرها اهتماماً كبيراً، فالجلوس بطريقة سليمة يعطيها مظهراً متحضراً وأنيقاً. في الوضع الطبيعي، وحفاظاً على صحتها، يقتضي على السيدة الجلوس بشكل منتظم، أي أن تفرد ظهرها، فيما تكون الساقان مقتربتين من بعضهما البعض، وهذا شكل من أشكال الجلوس السليم والصحي.

مائدة الطعام

أشارت القاسم أنه يقتضي على المرأة الجلوس بانحناءة بسيطة، كي لا تُلقي الطعام على نفسها، وأن لا يكون الفم قريباً من الطعام، وهذه الطريقة تنطبق على المائدة سواء في المطعم أو في العزائم التي تُدعى إليها.

في المناسبات الاجتماعية

أوضحت القاسم أن جلوس المرأة على المقاعد باسترخاء وكأنها "نائمة" لا يليق بأنوثتها ورقّتها، فضلاً عن جلوسها بشكل بطيء وهادئ، ولكن لا مانع من وضع ساق على أخرى، بدون هزّ قدمها العليا؛ لأنها قد تقوم بهذه الحركة دونما انتباه منها. وفي حال كانت ترتدي تنورة أو فستاناً، عليها أن تنتبه أن يكون أياً منهما منسدلاً "منفرداً" قبل جلوسها، وينبغي أن يكون الساقان بجانب بعضهما، مع توجيههما إلى جهة اليسار. أما وضعية يديْها، فيفضّل أن تضع واحدة فوق الأخرى، وأن تكونا موضوعتين على حِجرِها.

في مقابلة للحصول على وظيفة

بيّنت القاسم أنه في حال دخول المرأة إلى مكتب المدير لمقابلته، عليها ألا تجلس قبل أن يأذن لها بالجلوس، وفي المكان الذي أومأ لها كي تجلس فيه، وألا تضع قدماً فوق الأخرى، بل تضعهما مقتربتين من بعضهما. وقد نلحظ أن الكثيرات تُرفض طلبات قبولهنّ للعمل في المؤسسات جراء وضعية جلوسهنّ الخاطئة، فمنهنّ من تهزّ قدمها أثناء جلوسها أو تكون جلستها غير رسمية وكأنها في بيتها، وهذا يعد نوعاً من الاستهزاء بالجالسين معها، فالحرص على طريقة الجلوس في حضرة المدراء والعاملين في المؤسسة أثناء مقابلتهم أمر مهم جداً كي تُقبل في الوظيفة.
اترك تعليقاً