اهتماماتك

حقيقة صادمة: السجائر الخفيفة "خدعة" وهي الأخطر

حقيقة صادمة: السجائر الخفيفة "خدعة"...

محتوى مدفوع

تمكنت دراسة طبية من قلب الاعتقاد السائد رأسًا على عقب بقولها إن السجائر الخفيفة التي تحتوي على نسب أقل من النيكوتين والقطران هي السبب الرئيسي لسرطان الرئة، ووصفت الدراسة الصادرة من "جامعة أوهايو" الأمريكية إدعاءات الشركات المصنعة لمثل هذا النوع من السجائر بالخدعة لاقناع الزبائن بأنها صحية وسليمة، مشيرة إلى أن هذا النوع من السجائر تم تسويقه منذ نحو 50 سنة على أساس أنها أقل  خطراً من السجائر العادية. ولفتت الدراسة إلى أن الاحصاءات الطبية أشارت إلى ارتفاع عدد حالات سرطان الرئة في السنوات الخمسين الماضية، مبينة وجود علاقة واضحة بين هذه الزيادة وارتفاع معدل استهلاك السجائر الخفيفة في العالم.

تمكنت دراسة طبية من قلب الاعتقاد السائد رأسًا على عقب بقولها إن السجائر الخفيفة التي تحتوي على نسب أقل من النيكوتين والقطران هي السبب الرئيسي لسرطان الرئة، ووصفت الدراسة الصادرة من "جامعة أوهايو" الأمريكية إدعاءات الشركات المصنعة لمثل هذا النوع من السجائر بالخدعة لاقناع الزبائن بأنها صحية وسليمة، مشيرة إلى أن هذا النوع من السجائر تم تسويقه منذ نحو 50 سنة على أساس أنها أقل  خطراً من السجائر العادية.

ولفتت الدراسة إلى أن الاحصاءات الطبية أشارت إلى ارتفاع عدد حالات سرطان الرئة في السنوات الخمسين الماضية، مبينة وجود علاقة واضحة بين هذه الزيادة وارتفاع معدل استهلاك السجائر الخفيفة في العالم.

وقال الدكتور بيتر شيلدز من جامعة "أوهايو": "تم طرح هذه السجائر كخدعة من أجل اقناع المدخنين وقطاعات الصحة بأنها اكثر سلامة من السجائر العادية، موضحاً أن البيانات تشير إلى أن هناك علاقة واضحة بين زيادة عدد ثقوب التهوية في فلتر السجائر الخفيفة وارتفاع معدلات سرطان الرئة في العشرين سنة الماضية، وما يثير القلق هو أن هذه الثقوب باتت تضاف لجميع أنواع السجائر".

وبحسب صحيفة "ديلي ستار" البريطانية تم مؤخرًا اتخاذ قرار في المملكة المتحدة والولايات المتحدة يحظر على موزعي التبغ والسجائر طباعة كلمات "سجائر خفيفة أو قليلة القطران" على أي نوع من السجائر.

اترك تعليقاً