حياتك

القبض على مغتصب طفلة بعد وفاتها بـ 30 عامًا!

القبض على مغتصب طفلة بعد وفاتها بـ...

بعد 30 عاماً من وقوع الجريمة، ألقت الشرطة الأمريكية القبض على المتهم جون د. ميلر، ووجهت إليه تهم اغتصاب وقتل الطفلة إبريل تينسي، التي كانت تبلغ من العمر 8 سنوات، حين تم اغتصابها وقتلها عام 1988 في ولاية إنديانا الأمريكية. وعندما اتجهت الشرطة إليه في منزله صباح أمس الأول الأحد، وسألته عمّا إذا كان يعلم سبب وجودهم، أجاب على الفور: "إبريل تينسلي"، لتحتجز الشرطة الرجل، البالغ من العمر 59 سنة، ولتفك لغز واحدة من أغرب قضايا قتل الأطفال في الولايات المتحدة. كانت "إبريل" تلعب مع صديقتيها في أحد أيام عام 1988، قبل أن تقول لهما إنها ذاهبة إلى المنزل لإحضار

بعد 30 عاماً من وقوع الجريمة، ألقت الشرطة الأمريكية القبض على المتهم جون د. ميلر، ووجهت إليه تهم اغتصاب وقتل الطفلة إبريل تينسي، التي كانت تبلغ من العمر 8 سنوات، حين تم اغتصابها وقتلها عام 1988 في ولاية إنديانا الأمريكية.

وعندما اتجهت الشرطة إليه في منزله صباح أمس الأول الأحد، وسألته عمّا إذا كان يعلم سبب وجودهم، أجاب على الفور: "إبريل تينسلي"، لتحتجز الشرطة الرجل، البالغ من العمر 59 سنة، ولتفك لغز واحدة من أغرب قضايا قتل الأطفال في الولايات المتحدة.

كانت "إبريل" تلعب مع صديقتيها في أحد أيام عام 1988، قبل أن تقول لهما إنها ذاهبة إلى المنزل لإحضار المظلة الخاصة، بها وستعود مرة أخرى لاستكمال اللعب، ولكنها لم تعد أبداً، حيث قام رجل بخطفها وجرّها إلى شاحنة، واعتدى عليها جنسياً ثم خنقها وألقاها في حفرة بالأرض، بحسب ما نشرت العديد من الصحف الأمريكية.

وفشلت الشرطة بعد جهود مُضنية من الوصول للقاتل الحقيقي، وتم إغلاق القضية قبل أن يتم فتحها مؤخراً، بعد أن كشف الحمض النووي عن المتهم الذي يعيش في بلدة صغيرة، تقع شمال شرق فورت، على بعد حوالي ستة أميال من مكان العثور على جثة إبريل.

الغريب في الأمر أن الشرطة أكّدت بناءً على التحريات التي أجرتها، أن المتهم الذي يعيش بمفرده، لم يرتكب على مدار الـ 30 عاما الماضية أي جرائم سوى بعض المخالفات المرورية البسيطة.

اترك تعليقاً