مستشعر الضوء في الهواتف يمكنه التجسس على المستخدمين
سوشال ميديا

مستشعر الضوء في الهواتف يمكنه التجسس على المستخدمين

خلصت دراسة أجراها باحثون من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، إلى إمكانية استغلال مستشعر الضوء في الهواتف الذكية لتتبع حركات المستخدمين وحتى التجسس عليهم دون الحاجة إلى تشغيل الكاميرا.

ويستخدم مستشعر الإضاءة المحيطة في الهواتف الذكية لضبط سطوع الشاشة بناءً على الضوء المحيط، ولكن يتضح أن هذا الأمر يمكن أن يُستغل بطرق غير مصرح بها.

الباحثون في مختبر علوم الكمبيوتر والذكاء الاصطناعي (CSAIL) التابع لمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (MIT) قاموا بتطوير خوارزمية قادرة على استعادة صورة للبيئة المحيطة باستخدام تغييرات طفيفة في شدة الضوء التي يكتشفها مستشعر الضوء.

ويمكن للمتسللين استخدام هذه الخوارزمية لإعادة بناء صور لما يحدث أمام شاشة الهاتف مباشرة؛ ما يعزز الخطر على خصوصية المستخدمين.

في سياق البحث، استعرض الفريق مختلف حالات الاختبار، منها وضع دمية أمام الجهاز بينما يلامس المستخدمون الشاشة بأيديهم، وقد أظهرت النتائج إمكانية تتبع الحركات وحتى الانتقالات السريعة للمستخدمين عبر مستشعر الضوء.

البروفيسور فيليكس هايد من جامعة برينستون أشار إلى أن هذا الاكتشاف يحوّل مستشعر الإضاءة المحيطة وشاشة الهاتف إلى كاميرا؛ ما يبرز التهديد الكبير الذي يمكن أن يشكله هذا التطور على خصوصية المستخدمين.

ودعا الباحثون إلى تحديد أذونات تطبيقات مستشعر الإضاءة وخفض دقته للحد من خطورة جمع البيانات دون إذن.

مستشعر الضوء في الهواتف يمكنه التجسس على المستخدمين
هل يعد شراء الهواتف عبر أمازون خيارًا آمنًا؟

Related Stories

No stories found.
logo
فوشيا
www.foochia.com