وليد توفيق: لدي 20 مليون دولار.. وارتبطت بـ جورجينا رزق بزواج عُرفي
جديد فوشيا
01 مايو 2022 10:15

وليد توفيق: لدي 20 مليون دولار.. وارتبطت بـ جورجينا رزق بزواج عُرفي

avatar لين محمد

فاجأ الفنان اللبناني، وليد توفيق، المشاهدين والمتابعين بالكشف عن ثروته الإجمالية، ليتصدر قائمة الأسماء االأكثر تداولا على موقع ”تويتر“ في المملكة العربية السعودية.

وسُئل وليد توفيق عن حجم ثورته خلال حلوله ضيفًا في برنامج ”مراحل“ مع الإعلامي السعودي علي العلياني، وكشف أنه يمتلك في المصارف البنكية أكثر من 20 مليون دولار، وقال: ”تقريبا كل الي جنيته، أنا وكثير غيري لبنانيين وعرب، اهم شي كان بلبنان كانت ثقة الناس بالمصرف اللبناني والمصارف اللبنانية“.

وتابع: ”بقولوا مش مفقودين بقولوا موجودين بس عم يقبضونا كل يوم مبلغ صغير وبقولوا هالشي ممكن نقبضه بعدين بس لا يعلم إلا الله عز وجل“.

وحول علاقته بعارضة الأزياء اللبنانية جورجينا رزق، كشف توفيق أنه كان متزوجًا منها سرًا ”عرفيًا“ في بداية علاقتهما بسبب ظروف خاصة لم يكشف عنها، ثم بعد فترة قصيرة أعلنا زواجهما رسميًا وثبّتاه في السفارة.

وأشار توفيق إلى أنه يتمنى التمثيل مشاهد حب أمام الفنانة اللبنانية نادين نجيم وسيرين عبد النور، كما يوَّد العمل مع الفنانة المصرية ليلى علوي وأثار الحكيم، وأشار إلى أن أفضل مطرب لبناني هو الفنان وائل كفوري شكلًا وصوتًا، مستثنيًا الفنانين عاصي الحلاني وراغب علامة، رغم تأكيده أن ثلاثتهم من نجوم الصف الاول في لبنان.

وحينما سئل حول ما إذا أخطأ عاصي الحلاني في دعم نجله لدخول عالم الغناء، أكَّد أنه لم يخطئ بل هو الآخر دعمه منذ بداياته لامتلاكه صوتا جميلا وقدرة غنائية رائعة.

وتحدَّث المطرب اللبناني حول الراحل علي حميدة، مُشيرًا أنه لم يقدم أغاني جيدة تعجبه من وجهة نظره، باستثناء أغنية ”لولاكي“ التي تعتبر من أجمل الأغاني في مصر. لكنه أكَّد حبه وتقديره لحميدة، لافتةً إلى أن انتقاده يقتصر على حياته الفنية وأعماله.

وحول انتقاده فيلم ”أصحاب ولا أعز“، أشار توفيق إلى أنه لم ينتقد العمل بسبب مشهد منى زكي الذي أثار ضجّةَ كبيرة، بل بسبب مشهد البنت التي تسألها والدتها عما تحتويه حقيبتها لتكشف أنها تمتلك ”واقيا ذكريا“؛ وهو ما أثار استهجانه، قائلًا: ”في مشهد استفزني، مش منى زكي، يلي عملته منى زكي ما ضايقني..ضايقني البنت يلي هي بأول عمرا واقفة على مراية وبتسألها أمها بحاجة معها في الشنطة، يلي زعجني البنت ولا تأثر ولا خجل، وما قالت دي أمي“.

وأضافت: ”أوكي عايزين نبرر للسينما من حقنا في مشاهد بالسينما نكون جريئين، بس حنا جماعة عرب، ما ناخد فئة معينة تسمح بهذه الأمور، لازم نراعي شعور الناس التانية“.