كيف تعودين للعمل بعد الإنجاب.. 8 نصائح أساسية

كيف تعودين للعمل بعد الإنجاب.. 8 نصائح أساسية

  • الثلاثاء 15 يونيو 2021 15:53 2018-10-20 10:50:33

تواجه أغلب النساء بعض الصعوبات عند العودة لعملهن مرة أخرى بعد الإنجاب، ومن أبرز هذه الصعوبات قدرتهن على إحداث توازن بين متطلبات الطفل وبين إظهار نفس المهارات الوظيفية التي كن يتمتعن بها قبل ترك العمل من أجل وضع الطفل.

ونستعرض فيما يلي عدة نصائح تضمن لأي امرأة تسهيل آلية عودتها للعمل بعد الإنجاب:

التحلي بالصبر مع النفس

والمقصود من تلك النصيحة عدم القسوة على النفس وإرهاقها بالمتطلبات أو الواجبات المفترض أن تقوم بها في أول يوم عمل لها بعد العودة، والأصح هو أن تمهلي نفسك وتمنحيها الفرصة لكي تعود لأجواء العمل بصورة تدريجية دون تسرع، أي تتحلين بالصبر في الأيام الأولى تحديدا، حتى تعاودي التأقلم على كل ما سبق.

الثقة في مقدمة الرعاية التي قد تستعينين بها للعناية بطفلك

فإن كانت لديك ثقة في أن مقدمة الرعاية التي استعنت بها مهتمة فعليا بطفلك خلال فترة تواجدك بالعمل، فسيشعرك ذلك بأنك أفضل، وسيجعلك تشعرين بأنك أكثر استرخاء في مكان العمل. لذا ينصح بضرورة أن تبحثي عن تلك المرأة التي تساعدك في الاعتناء بطفلك بشكل مبكر قدر المستطاع، ويمكنك تجربتها لمدة أسبوعين مثلا قبل أن تعودي للعمل، وذلك لتراقبيها وتعطيها بعض التوجيهات والإرشادات.

وضع حدود واضحة مع زملائك بالعمل (ومع نفسك)

يفضل لدى عودتك للعمل أن تنسقي مع زملائك ساعات العمل الخاصة بك وكذلك الواجبات المفترض أن تقومي بها كي تضمنوا تحقيق أفضل النتائج الممكنة يوميا، ولضمان تسيير العمل وفق ما هو محدد أو مخطط له، وكذلك يجب أن تهتمي بتحديد كل شيء منوط بك فعله بشكل استباقي حتى لا تتداخل مهامك العملية مع المنزلية.

الدفاع عن احتياجاتك (واحتياجات طفلك)

وهي النصيحة التي يجب أن تنطبق على كافة جوانب حياتك، والمسألة غاية في البساطة، شريطة أن تعرفي ما تحتاجينه وألا تفترضي أن الناس يعرفون بالفعل ما تحتاجينه.

إدارة التوقعات

 يفضل في حالة وضع طفلك ومن ثم عودتك للعمل مرة أخرى أن تتفقي مع مديرك أو مع العميل عن توقعاته بشأن التوقيت الذي يحتاج فيه مشروعه مكتملا، ويفضل مصارحة الطرف بالآخر بما إن كان ذلك المشروع مستعجلا أم يمكن إمهاله بعض الوقت، وهو ما سيتيح لك إدارة التوقعات بشكل صحيح ودون أن يؤثر على وظيفتك.

تحديد وقت لضخ حليب الثدي

فإن كنت تريدين ضخ حليب الثدي في مكان العمل، فيمكنك تحديد وقت لذلك، مع إضافة فترة زمنية تتراوح من 10 لـ 15 دقيقة للتأكد من التزامك بجدولك الزمني. وبإقدامك على ذلك، فإنك ستجنبي نفسك الدخول في دوامة التوتر التي قد تنتج عن ذلك.

إيجاد فريق الدعم الخاص بك

مع احتمالية تولد شعور الإحساس بالذنب والتقصير في حق مولودك نتيجة انشغالك طوال النهار بالعمل ومسؤولياته، ينصح بأن تحيطي نفسك بزملاء العمل الذين يدعمونك ويقفون إلى جوارك وأن تأخذي رأي أخريات سبق لهن المرور بنفس تجربتك للاستفادة من خبراتهن وآرائهن، وكذلك يمكنك البحث عبر غوغل عن مجموعات الأمومة المنتشرة على مواقع التواصل الاجتماعي للتواصل مع المستخدمات ومناقشتهن واكتساب الخبرات منهن بناء على نفس التجربة التي مررن بها.

تخصيص وقت لك وحدك

بينما قد يبدو من المستحيل بالنسبة لك أن تخصصي وقتا لنفسك بعيدا عن ضغوط ومسؤوليات البيت والعمل، لكن من الضروري أن تحاولي جاهدة أن تخصصي ذلك الوقت لنفسك بأي طريقة من الطرق، كي تتمكني من التقاط أنفاسك وتجديد نشاطك باستمرار.

قد يعجبك ايضاً