هل يشكل صبغ الشعر خطرا على جنينك أثناء أشهر الحمل الأولى؟

هل يشكل صبغ الشعر خطرا على جنينك أثناء أشهر الحمل الأولى؟

  • الأحد 13 يونيو 2021 12:09 2018-10-20 10:50:33

تحرص كل امرأة خلال فترة حملها على اتّباع كل ما يضمن لها أمان جنينها وسلامته، كما تحرص على اتّباع أفضل النصائح التي تضمن لها سلاسة الحمل قدر المستطاع.

والمشكلة أن هناك كثيرا من وجهات النظر المختلفة بشأن كثير من جوانب الحمل، وبخاصة تلك المعلومات المتداولة على شبكة الإنترنت، حيث عادة ما تتسبب تلك المعلومات المتناقضة في إرباك قطاع كبير من النساء لكونها معلومات غير دقيقة بتاتا.

وربما من أكبر التساؤلات التي يتم تداولها والإجابة عنها بشكل غير دقيق هو (هل يشكل صبغ الشعر خطرا على جنينك أثناء أشهر الحمل الأولى؟) – والحقيقة أن أصل هذا السؤال يرجع لحكايات ظلت تسردها النساء العجائز على مدار سنوات طويلة، وهو ما أدى لاستمرار تناقل المعلومة على مدار أجيال متتالية دون تأكيدها أو نفيها.

هل المعلومة حقيقة أم خيال؟

جاء الرد على ذلك السؤال الذي شغل بال النساء مقتضبا وحاسما من جانب خبيرة تلوين الشعر الإبداعية، ميلاني سميث، التي أكدت أن صبغ الشعر لا يشكل أي خطر على الجنين، مضيفة أن كل ما يثار حول هذا الموضوع هو مجرد حكايات من نسج خيال النساء العجائز، وأنه لا يوجد أي أساس علمي لذلك، والحقيقة أن صبغ الشعر هو إجراء آمن تماما أثناء الحمل، وأنه لا يشكل أي خطر في واقع الأمر على الأجنة.

وتابعت ميلاني سميث حديثها بالقول ”صحيح أن صبغات الشعر عبارة عن مواد كيميائية، لكن القليل جدا منها، إن وُجِد، فهو ما يمكنه التوغل بأجسامنا خلال أشهر الحمل“.

وان كنت متعلقة بصيحة الهايلايت لكن لا تودين إلزام نفسك بالصبغ أثناء الحمل أو حتى بعد الولادة، فإن ميلاني تنصحك بأن تطلبي من مصفف الشعر أن يمنحك صبغة شعر متدرجة الألوان، تنطوي على مزج لون الجذور بأسفل الشعر بشكل أكبر.

وتابعت ميلاني حديثها بتلك الجزئية ”يمتزج ذلك بشكل لطيف مع اللون الأشقر، كما أنه لا يتطلب قدرا كبيرا من الصيانة؛ إذ إنك ستمزجين لون جذور خصل الشعر مع لونك الطبيعي بأكبر قدر ممكن، ويمكنك اختيار صبغة لامعة ولطيفة على الشعر“.

قد يعجبك ايضاً