الارتداد المريئي عند المرأة الحامل....

الحمل والولادة

الارتداد المريئي عند المرأة الحامل.. كيف تتخلص منه؟

https://www.youtube.com/watch?v=6kqS9MWQ89w&feature=youtu.be تعاني العديد من السيدات الحوامل من أعراض الارتداد المريئي المزعج، خاصة في فترات الصباح أو ما بعد تناول الوجبات. وهذا الأمر يحدث بسبب الارتخاء في عضلات الصمام الذي يقوم بالانغلاق بعد دخول الطعام إلى المعدة لمنع رجوع الطعام وأحماض المعدة إلى المريء؛ ما يسبب للحامل العديد من الأعراض، كالشعور بالحرقان والحموضة في الصدر والحلق، إلى جانب التقيؤ، والتقرحات في المريء. وللتخلص من هذه المشكلة، الحل يكمن بتناول قطعة من الخبز أو البسكويت العادي قليل الدهون للحد من الشعور بالغثيان أو لعيان النفس التي ترافق الحامل في فترة الصباح. وبحسب أخصائية التغذية روان منذر الجعبري، فإن الجنين يحتل مساحة جيدة

تعاني العديد من السيدات الحوامل من أعراض الارتداد المريئي المزعج، خاصة في فترات الصباح أو ما بعد تناول الوجبات.

وهذا الأمر يحدث بسبب الارتخاء في عضلات الصمام الذي يقوم بالانغلاق بعد دخول الطعام إلى المعدة لمنع رجوع الطعام وأحماض المعدة إلى المريء؛ ما يسبب للحامل العديد من الأعراض، كالشعور بالحرقان والحموضة في الصدر والحلق، إلى جانب التقيؤ، والتقرحات في المريء.

وللتخلص من هذه المشكلة، الحل يكمن بتناول قطعة من الخبز أو البسكويت العادي قليل الدهون للحد من الشعور بالغثيان أو لعيان النفس التي ترافق الحامل في فترة الصباح.

وبحسب أخصائية التغذية روان منذر الجعبري، فإن الجنين يحتل مساحة جيدة من بطن الأم، وبالتالي يضغط وزنه على الحجاب الحاجز؛ ما يسبب عندها ارتدادا مريئيا.

ولا بد من اتباع بعض التعليمات التي تقيها من حدوث تلك المشكلة، منها تجنب تناول الأطعمة الغنية بالسكريات، والأطعمة المقلية، والأطعمة الغنية بالدهون غير الصحية.

وعليها أيضا تناول وجبات متباعدة، وبحجم صغير، بشرط أن يتم مضغ الطعام جيدا وبطريقة صحيحة، والحذر من الإفراط في تناول بعض الأطعمة التي من الممكن أن تزيد من الارتداد المريئي مثل: البندورة، والثوم، والبصل، والحمضيات، والنعناع، والقهوة والشاي والحلويات.

كما دعتها الجعبري إلى التوقف عن خلط السوائل ودمجها مع الطعام الصلب، مع ضرورة ترك وقت كاف بينها لكي تحصل على راحة أكثر لمعدتها.

وفي حال رغبت بأخذ قسط من الراحة، لا يستحسن التمدد بشكل مباشر بعد تناول الطعام، ولكن حال رغبت بذلك، فلترفع ظهر السرير قليلا ولا تنم بشكل مستقيم، لتجنب حدوث الارتداد المريئي.

أما عن ممارسة الرياضة ـ وهي مفيدة جدا لها ـ  يفترض عدم ممارسة أي تمارين رياضية مباشرة بعد تناول الطعام، والحرص على ممارستها بعد تناول الطعام بساعتين.

ومن الأمور التي قد تساعدها على التخلص من هذه المشكلة، وفق الجعبري، التركيز على تناول الخضراوات في الوجبات الرئيسية، وتناول الحبوب الكاملة والشوفان، والحرص على شرب كميات كافية من الماء خلال النهار.

عن هذه المشكلة التي تصيب العديد من الحوامل، التقت "فوشيا" أخصائية التغذية روان منذر الجعبري لتشرح أكثر عن تلك المسألة، وكيفية الوقاية منها قبل حدوثها.