فوائد العدس أثناء الحمل ستدفعكِ لتن...

الحمل والولادة

فوائد العدس أثناء الحمل ستدفعكِ لتناوله باستمرار.. إليكِ أبرزها!

كل سيدة تعاني من القلق الزائد أثناء الحمل بشكل مبالغ فيه على صحة طفلها تارة وعلى طريقة التغذية تارة أخرى، وتحتار عند اختيار الحمية الغذائية المناسبة، وتسأل نفسها هل تعتمد على المكملات الغذائية أكثر، أم تكتفي بالمكونات الطبيعية من الأطعمة العادية؟. كما تبحث المرأة كيف تحصل على الفيتامينات والبروتينات والمعادن والألياف، وتحسب السعرات الحرارية وتخشى تناول بعض الأطعمة، خشية زيادة الوزن أثناء الحمل، لكننا اليوم نقدم لك طعامًا صحيًا، يحتوي على عناصر غذائية تفوق توقعاتك وهي العدس. يحتوي العدس على فوائد غذائية عالية، فهو غني بكميات كبيرة من حمض الفوليك، والألياف والحديد والبروتين وفيتامين ب 9، وهو ضروري جدًا للسيدات

كل سيدة تعاني من القلق الزائد أثناء الحمل بشكل مبالغ فيه على صحة طفلها تارة وعلى طريقة التغذية تارة أخرى، وتحتار عند اختيار الحمية الغذائية المناسبة، وتسأل نفسها هل تعتمد على المكملات الغذائية أكثر، أم تكتفي بالمكونات الطبيعية من الأطعمة العادية؟.

كما تبحث المرأة كيف تحصل على الفيتامينات والبروتينات والمعادن والألياف، وتحسب السعرات الحرارية وتخشى تناول بعض الأطعمة، خشية زيادة الوزن أثناء الحمل، لكننا اليوم نقدم لك طعامًا صحيًا، يحتوي على عناصر غذائية تفوق توقعاتك وهي العدس.

يحتوي العدس على فوائد غذائية عالية، فهو غني بكميات كبيرة من حمض الفوليك، والألياف والحديد والبروتين وفيتامين ب 9، وهو ضروري جدًا للسيدات الحوامل.

الفوائد الغذائية للعدس أثناء الحمل

يحد حمض الفوليك الموجود في العدس، من ظهور التشوهات والعيوب الخلقية على الجنين، مثل فقدان جزء كبير من الدماغ وتشقق العمود الفقري، ويحتوي نصف كوب من العدس على 179 ملغرامًا من الفولات وهي فيتامينات ب المعقدة، وبدوره يساعد على نمو الخلايا الجديدة، كما يكافح حمض الفوليك الآثار الضارة الناجمة عن الأدوية التي يمتصها الجسم، بجانب أنه يحد من الآثار المترتبة عن العادات السيئة كالتدخين.

كما أن العدس غني بالبروتين اللازم لكل مراحل الحمل؛ إذ يساعد البروتين الموجود به على نمو عضلات الطفل، فضلاً عن احتوائه على نسبة عالية من البوتاسيوم، الذي يحسن من الدورة الدموية، ويخفض ضغط الدم المرتفع كذلك.

img

ويحتوي العدس أيضًا على الألياف الضرورية لعلاج اضطرابات الأمعاء والجهاز الهضمي، كما له دور بارز في محاربة السمنة والمحافظة على مستوى الكوليسترول في الدم، وتذكري أن نصف كوب من العدس يحتوي على حوالي 8 غم من الألياف.

من ناحية أخرى، تعاني الكثير من السيدات من الإمساك خلال فترة الحمل، ويمكن علاجه عن طريق العدس نظرًا لغناه بالألياف، وتشير العديد من الدراسات إلى أن العدس يحسن الوظائف البيولوجية للدماغ، ويعالج الصداع النصفي لاحتوائه على فيتامين ب 5.

نصائح مهمة للاستفادة من العدس قدر الإمكان

تحتاجين لاتباع بعض الأمور، لتستفيدي من العدس كما ينبغي، ولكي تحصلي على المعادن بالشكل الأمثل، يمكنك الجمع بين العدس والفواكه الحمضية مثل اليوسفي والبرتقال والليمون، وذلك لأن فيتامين سي الموجود في هذه الحمضيات، سيساعد على امتصاص الحديد، واحرصي كذلك على مدة طهي العدس بحيث لا تتعدى 30 دقيقة حتى لا يفقد العناصر الغذائية.

كيفية طهي العدس

لا يغمر العدس بالماء عند طبخه، لذا اغلي الماء جيدًا ثم أضيفي العدس إليه، واستواؤه يكون حسب الطريقة التي يتم إعداده بها، فيجب تسويته جيدًا عند إعداد شوربة العدس، فيما يبقى بحالته العادية إذا ما أضيف إلى السلطة، وأخيرًا يمكنك إضافة الثوم والأعشاب لتحصلي على المذاق المطلوب.