الحمل والولادة

اتبعي هذه النصائح لتجنب مخاطر تسمّم الحمل

اتبعي هذه النصائح لتجنب مخاطر تسمّم...

تسمّم الحمل هو حالة خطيرة تستدعي التدخل الطبي الفوري للسيطرة على أعراضه التي تتمثل في نوبات الصرع وارتفاع ضغط الدم؛ ما يستلزم توليد الحامل في الحين لإنقاذ الجنين. وقال ألبير ريجرو، اختصاصي طب النساء والولادة الإسباني لـ"فوشيا"، إن سوء التغذية وارتفاع الدهون في الجسم وعدم وصول الدم بشكل كاف إلى الرحم هي من الأسباب المؤدية إلى تسمم الحمل الذي يعطي إشارات على الإصابة به كارتفاع ضغط الدم وارتفاع البروتين في البول مباشرة بعد الأسبوع العشرين من الحمل، فتظهر أعراض هذا الارتفاع بانتفاخ الوجه واليدين والقدمين والصداع وصعوبة التبول. وقد يؤدي إلى مضاعفات خطيرة كانفصال المشيمة المبكر وحدوث الولادة المبكرة وتخثر

تسمّم الحمل هو حالة خطيرة تستدعي التدخل الطبي الفوري للسيطرة على أعراضه التي تتمثل في نوبات الصرع وارتفاع ضغط الدم؛ ما يستلزم توليد الحامل في الحين لإنقاذ الجنين.

وقال ألبير ريجرو، اختصاصي طب النساء والولادة الإسباني لـ"فوشيا"، إن سوء التغذية وارتفاع الدهون في الجسم وعدم وصول الدم بشكل كاف إلى الرحم هي من الأسباب المؤدية إلى تسمم الحمل الذي يعطي إشارات على الإصابة به كارتفاع ضغط الدم وارتفاع البروتين في البول مباشرة بعد الأسبوع العشرين من الحمل، فتظهر أعراض هذا الارتفاع بانتفاخ الوجه واليدين والقدمين والصداع وصعوبة التبول.

وقد يؤدي إلى مضاعفات خطيرة كانفصال المشيمة المبكر وحدوث الولادة المبكرة وتخثر الدم، لهذا يعد تجنب وقوعه أمرا ضروريا وذلك باتباع الحامل للنصائح الطبية التالية:

 تجنب الأطعمة المالحة بشكل كلي وتناول ما يزيد عن ستة كؤوس من الماء يوميا.

 تجنب المقليات والأشربة التي تحتوي على مادة الكافيين.

 تجنب تناول الكحول والحرص على أخذ المكملات الغذائية والأدوية التي يصفها الطبيب.

 رفع القدمين عدة مرات في اليوم مع أخذ القسط الكافي من الراحة.

 عدم الإفراط في تناول المياه الغازية والأطعمة المشبعة بالألوان الصناعية ومحسنات الطعم الكيميائية.

 الإكثار من تناول الخضار والفاكهة الطازجة، والتمر والمكسرات مثل "الفستق وعين الجمل واللوز والزبيب".

اترك تعليقاً