الحمل عن طريق التلقيح الاصطناعي ليس مضمونا دائما.. لهذا السبب!

الحمل عن طريق التلقيح الاصطناعي ليس مضمونا دائما.. لهذا السبب!

أشرف محمد

وجدت دراسة حديثة أن هناك بعض الميكروبات في رحم المرأة قد تحول دون حدوث الحمل عن طريق التلقيح الاصطناعي.

وجاء هذا الكشف بعدما كان يُعتَقَد على مدار سنوات أن ما يطلق عليه “تجويف الرحم” عبارة عن بيئة معقمة وخالية من البكتيريا.

shutterstock_517470196

لكن هذه الدراسة الحديثة توصلت للمرة الأولى إلى وجود ما يطلق عليها الجراثيم “غير الضارة” في الرحم.

وتبين للباحثين من خلال النتائج التي توصوا إليها بهذا الخصوص أن وجود تلك الجراثيم بمستويات عالية من الممكن أن يقضي بالفعل على نسب نجاح علاج الخصوبة.

ونوه الباحثون إلى أن العلاج المضاد للميكروبات قد يكون الخيار الذي يمكن اللجوء إليه في المستقبل بهدف تحسين فرص حدوث الحمل عن طريق عملية التلقيح الاصطناعي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com