كيف يمكنك تجميل أنفك بربع ساعة دون جراحة أو حقن؟

عمليات تجميل

كيف يمكنك تجميل أنفك بربع ساعة دون جراحة أو حقن؟

تشهد الإجراءات التجميلية الجراحية وغير الجراحية، تطورًا مستمرًا، فما نكاد نتحدث عن ثورة جديدة في عالم الجمال، حتى نجد الأحدث منها. حديثنا اليوم عن تجميل الأنف الذي يعتبر من أقدم العلاجات التجميلية التي تطورت على مر السنوات الماضية، بدءًا من الجراحة مرورًا بتقنية الليزر وحقن الفيلر والبوتوكس، وصولًا إلى تجميل الأنف بدون حقن أو جراحة، وهي تقنية جديدة تلقى رواجًا وقبولًا، نظرًا لسهولة إجرائها. يحدثنا الدكتور باسم الحلبي، اختصاصي الجراحة التجميلية في حوار خاص مع "فوشيا" عن أحدث تقنيات تجميل الأنف والتي يتفرد بها بشكل خاص، تجميل جراحة أو حقن مع إمكانية إزالة الإجراء بعد فترة من الزمن وإرجاع الأنف

تشهد الإجراءات التجميلية الجراحية وغير الجراحية، تطورًا مستمرًا، فما نكاد نتحدث عن ثورة جديدة في عالم الجمال، حتى نجد الأحدث منها. حديثنا اليوم عن تجميل الأنف الذي يعتبر من أقدم العلاجات التجميلية التي تطورت على مر السنوات الماضية، بدءًا من الجراحة مرورًا بتقنية الليزر وحقن الفيلر والبوتوكس، وصولًا إلى تجميل الأنف بدون حقن أو جراحة، وهي تقنية جديدة تلقى رواجًا وقبولًا، نظرًا لسهولة إجرائها.

يحدثنا الدكتور باسم الحلبي، اختصاصي الجراحة التجميلية في حوار خاص مع "فوشيا" عن أحدث تقنيات تجميل الأنف والتي يتفرد بها بشكل خاص، تجميل جراحة أو حقن مع إمكانية إزالة الإجراء بعد فترة من الزمن وإرجاع الأنف إلى ما كان عليه، وما يجذب الانتباه أن هذا الإجراء لا يحتاج لوقت طويل، بل يمكن إنجازه خلال فترة زمنية قصيرة يتابع المريض حياته بعدها بشكل طبيعي وبدون أثار جانبية على حد تعبير الدكتور باسم.

إلا أن هذا التقنية لا تعالج كافة مشاكل الأنف، بل تحل حوالي 60-70% من مشاكله، خاصة المشاكل المتعلقة بالغضروف، ويشبه هذا الإجراء إلى حدّ كبير الجراحة التنظيرية، حيث يتم تعديل شكل الأنف دون الحاجة إلى قص، أو شد أو أي عمل جراحي أخر.

والمعلومة الأهم من خلال هذا الحوار، أن هذا التقنية لا تسبب الألم ولا يحتاج المريض الذي يخضع لها سوى ربع ساعة من الوقت وتخدير موضعي، فهي تناسب من يعاني من فوبيا غرفة العمليات والتخدير، ويمكن اللجوء إليها -أيضًا- بعد الجراحة التجميلية للأنف، خاصة إن لم يكن المريض راضيًا عن النتيجة، بعد الجراحة.

أما بماذا تختلف هذه التقنية عن والفيلرو البوتوكس، يشير الدكتور باسم، إلى أن البوتوكس يعمل على إرخاء عضلات معينة تضغط على الغضاريف، وتقلل من حجم الأنف بمقدار ضئيل، والفيلر يمكن أن يلعب دورًا أساسيًا في تعديل شكل الأنف، إلا أن كلا الإجراءين لا يتميز بالديمومة، ويحتاج إلى إعادة حقن بعد فترة من الزمن.

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً