جراحات تكبير المؤخرة على الطريقة ال...

عمليات تجميل

جراحات تكبير المؤخرة على الطريقة البرازيلية ما زالت آمنة.. لكن بشرط

بعد تزايد أعداد ضحايا عمليات تكبير المؤخرة على الطريقة البرازيلية خلال الآونة الأخيرة، بدأت تتنامى مشاعر الخوف والقلق تجاه تلك الجراحة التجميلية الآخذة شعبيتها في الازدياد، لكن باحثين شددوا على أن المشكلة ربما تكمن في مكان حقن الدهون المقصود من ورائها جعل المؤخرة أكثر امتلاء، موضحين أن الدهون يجب أن تُحقَن فقط أسفل الجلد وليس في العضلات  لأنها بذلك  قد تؤدي للوفاة . واكتشف الباحثون، بحسب ما نقلته عنهم صحيفة الدايلي ميل، أن حقن الدهون في العضلات يعني أن الخلايا الدهنية من الممكن أن تدخل مجرى الدم؛ وهو ما قد يتسبب في حدوث انسداد بشرايين الرئتين، وهي مشكلة من شأنها

بعد تزايد أعداد ضحايا عمليات تكبير المؤخرة على الطريقة البرازيلية خلال الآونة الأخيرة، بدأت تتنامى مشاعر الخوف والقلق تجاه تلك الجراحة التجميلية الآخذة شعبيتها في الازدياد، لكن باحثين شددوا على أن المشكلة ربما تكمن في مكان حقن الدهون المقصود من ورائها جعل المؤخرة أكثر امتلاء، موضحين أن الدهون يجب أن تُحقَن فقط أسفل الجلد وليس في العضلات  لأنها بذلك  قد تؤدي للوفاة .

واكتشف الباحثون، بحسب ما نقلته عنهم صحيفة الدايلي ميل، أن حقن الدهون في العضلات يعني أن الخلايا الدهنية من الممكن أن تدخل مجرى الدم؛ وهو ما قد يتسبب في حدوث انسداد بشرايين الرئتين، وهي مشكلة من شأنها أن تهدد الحياة ؛ لأنها تحد من تدفق الدم.

ونشر الباحثون هذا التحذير بعد واقعة وفاة الشابة الأمريكية دانيا بلاسينسيا، 28 عامًا، من فلوريدا، قبل عدة أيام بسبب المضاعفات التي تعرضت لها عقب خضوعها لتلك الجراحة التجميلية .

وحرص الباحثون في مراجعتهم الجديدة، التي أجروها في بوسطن، على التأكيد مرة أخرى على أن تلك الجراحة ما تزال آمنة، لكن شريطة أن تجرى عمليات حقن الدهون بالطريقة السليمة.