هل نومك بسدادة قطنية يُشكِّل خطرا على صحتك؟
صحة ورشاقة العادة الشهرية
29 نوفمبر 2022 8:55

هل نومك بسدادة قطنية يُشكِّل خطرا على صحتك؟

avatar أشرف محمد

السدادات القطنية من أشهر منتجات الدورة الشهرية توافرًا بالأسواق والمتاجر، وسبق أن أظهرت بيانات إحصائية اعتماد كثير من النساء عليها وقت نزول الدورة عليهن.

وقال باحثون إن هناك عدة أسباب تقف وراء تزايد شعبية تلك السدادات، من ضمنها سهولة إخفائها، الراحة عند ارتدائها والاستفادة منها عند القيام بأنشطة مختلفة، منها السباحة.

لكن، في المقابل، يوجد لتلك السدادات بعض العيوب التي قد تثير قلق بعضهم، من ضمنها أنها قد تكون سببا في حدوث تسريب، خاصة لو كان مقاسها صغيرا للغاية، وكذلك قد تواجه المرأة بعض الصعوبات والوقت كي تعثر في الأخير على النوع المناسب.

كما أنها قد تؤدي لإصابة البشرة بالجفاف وقد تؤدي إلى تهيج المهبل. ويبقى التخوف الأكثر خطورة هو احتمال تسبب تلك السدادات في الإصابة بمتلازمة الصدمة التسممية.

2022-11-2174837_w2121h1193c1cx1061cy707cxt0cyt0cxb2121cyb1414

وبحسب ما ذكره باحثون من عيادات مايو كلينك، فإن تلك المتلازمة، التي تعرف اختصارا بـ TSS، هي حالة نادرة لكنها مميتة، وتنتج عن أنواع معينة من العدوى البكتيرية.

وقد تَحدُث تلك العدوى البكتيرية الالتهابية حين يتم الاحتفاظ بالسدادات القطنية، وبخاصة النوعية فائقة الامتصاص، في الجسم لعدة ساعات. ومن ضمن أعراض تلك المتلازمة: الحمى، القيء، إصابة الجسم بطفح جلدي واحمرار، نوبات صرع ونوبات ارتباك.

وبالنظر لتلك المخاطر التي تنتج عن متلازمة الصدمة التسممية، فإن الباحثين يشددون على ضرورة استخدام تلك السدادات بشكل صحيح لتقليل هذه المخاطر، بما في ذلك الطريقة التي يجدر بالنساء استخدامها عند الاستعانة بالسدادات القطنية وقت النوم.

السدادات القطنية آمنة ليلا في تلك الحالة

2022-11-other-ways-to-manage-menstrual-flow-while-sleeping-1669586312

التخوف الرئيسي من النوم بالسدادة هو احتمال تركها مدة طويلة جدًا، بما يُزيد من خطر الإصابة بمتلازمة الصدمة التسممية. ولهذا أوصت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية بعدم ترك السدادات مدة أطول من 8 ساعات؛ لأنه حال زادت المدة على ذلك، قد تصاب المرأة ببعض المشكلات التي تضر بها وبصحتها، لذا يجب الانتباه لذلك الأمر تمامًا.

وأشار الباحثون إلى أنك لو كنت ترغبين في النوم أكثر من 8 ساعات، أو لو كانت تنزل عليك الدورة بغزارة، فمن الأفضل أن تضبطي المنبه لتستيقظي ليلا وتغيري السدادة، مع الأخذ بعين الاعتبار كذلك أن هذا قد يمنعك من الحصول على كفايتك من النوم.

طرق أخرى للسيطرة على نزول الدورة أثناء النوم ليلا

هناك منتجات أخرى مفيدة يمكن استخدامها بدلا من السدادات ليلا وتؤدي الغرض نفسه:

– كأس الحيض (لكن يجب تغييره وتنظيفه كل 12 ساعة)

– الفوطة الصحية (التي تأتي بأحجام ومقاسات مختلفة ولا توجد حاجة لتغييرها ليلا)

– ملابس الدورة التحتية (ملابس قابلة لإعادة الاستخدام، وهي مخصصة لامتصاص دم الدورة، وينصح عموما بغسلها وتجفيفها بطريقة سليمة لتبقى صحية وآمنة الاستخدام)

2022-11-tampons-are-safe-overnight-if-used-correctly-1669586312