ماذا يعني نزول إفرازات مهبلية وردية اللون؟
صحة ورشاقة العادة الشهرية
11 نوفمبر 2022 10:46

ماذا يعني نزول إفرازات مهبلية وردية اللون؟

avatar أشرف محمد

حينما تدخل الفتاة أو المراة سن البلوغ تبدأ في إنتاج المزيد من الإفرازات المهبلية، ويعتبر ذلك مؤشر طبيعي دال على أن المهبل في وضعية صحية جيدة.

ويتوقف لون، وملمس، ومقدار تلك الإفرازات على عاملي السن وطبيعة الدورة الشهرية، اللذان يتغيران حسب كل امرأة.

وفي بعض الأحيان، قد تلاحظين نزول الإفرازات باللون الوردي، ما يثير القلق لديك تجاه الأمر، وييصيبك الشك بشأن وضعك الصحي لعدم معرفتك إن كانت هناك مشكلة أم لا!

وفي مثل هذه الحالات، يكون من الأفضل التعرف على المغزى من وراء لون الإفرازات، لضمان الحصول على الرعاية الطبية التي تناسب الحالة في الوقت المناسب.

أنواع الإفرازات المهبلية

2022-11-BeFunky-collage2-2022-11-11T111815.997

وأوضح الباحثون، طبقا لما ذكره موقع ”هيلث لاين“، أن هناك أنواعا مختلفة من الإفرازات المهبلية، وأنها تصنف عادة على حسب قوامها ولونها، منوهين إلى أن الإفرازات البيضاء تكون شائعة للغاية في بداية ونهاية الدورة الشهرية.

أما بالنسبة للإفرازات البنية أو الدموية تحدث عقب الدورة الشهرية مباشرة. في حين تتطلب الإفرازات الصفراء أو الخضراء، المصحوبة برائحة كريهة، زيارة الطبيب في أقرب وقت للفحص.

وبحسب ما نبّه إليه باحثون من ”كليفلاند كلينك“، ففي حال حدوث أي تغير في لون، أو رائحة أو مقدار الإفرازات المهبلية، فيجب العلم أن هناك مشكلة يجب فحصها.

ما أسباب نزول إفرازات مهبلية وردية اللون؟

2022-11-BeFunky-collage2-2022-11-11T111737.779

نزول إفرازات مهبلية وردية ليس دوما مدعاة للقلق، وربما يساعد توقيت نزولها في تحديد أسبابها وإخبارك إن كنت بحاجة لمساعدة طبية أم لا.

فمثلا قد تنزل عليك تلك الإفرازات وقت الدورة بسبب خلل هرموني ناتج عن تراجع مستويات الأستروجين.

ويجب معرفة أن جهاز المرأة التناسلي يستغل هرمون الأستروجين في تثبيت بطانة الرحم، وبدونه من المحتمل أن تتفكك تلك البطانة وتتساقط بشكل غير منتظم؛ ما يؤدي لحدوث تبقع أو نزول إفرازات خفيفة بألوان مختلفة، وفي حال كانت الإفرازات وردية، فربما يعني اشتمالها على قليل من الدم وأحيانا تشير إلى حدوث تبقع قبل الدورة.

ومع هذا، فإن الإفرازات الوردية تعد إشارة كذلك على نزيف الانغراس، الذي يشيع حدوثه في بداية الحمل. كما من المحتمل نزولها بعد الجماع. وفي هكذا مواقف، يكون السبب وراء نزول الإفرازات بهذا اللون هو حدوث تمزق أو تهيج في عنق الرحم أو المهبل.

ويحتمل أن تنزل تلك الإفرازات الوردية أيضا بسبب تكيسات المبيض، علما بأن هناك أنواعا مختلفة من تلك التكيسات، بعضها يكون جزء من الدورة الشهرية وبعضها الآخر العكس، وتشتمل على أكياس جلدية أو أورام غدية كيسية، تميل للنمو بشكل كبير وتتسبب في حدوث تبقع أو نزول إفرازات مهبلية وردية اللون.

متى يجب زيارة الطبيب لفحص الإفرازات الوردية؟

أفضل وقت يمكن أن تزور فيه المرأة الطبيب هو حين يكون لتلك الإفرازات مظهر أو رائحة غير معتادة، إذ يتطلب الأمر في تلك الحالة التدخل الطبي، لا سيما لو صاحَب تلك الإفرازات ألم، وحكة، أو رائحة قوية، وتبقُّع منتظم بعد الجماع، وشعور بحرقان أثناء التبول.

وحال وجود حمل، حدوث أي شكل من أشكال التبقع، أو حدوث نزيف خارج إطار الدورة الشهرية المعتادة، مصحوبا بحمى، أو ألم أو دوخة، فلا بد من الرجوع للطبيب في أسرع وقت.

في النهاية، يجب معرفة أن نزول الإفرازات هو أمر طبيعي، ومن ثم يفضل تجنب استخدام البخاخات، العطور أو اللجوء للدش المهبلي، سواء للتخلص من الإفرازات أو لتغيير الرائحة.