هل الوخز بالإبر علاج فعال لبطانة الرحم المهاجرة؟
صحة ورشاقة العادة الشهرية
01 نوفمبر 2022 7:05

هل الوخز بالإبر علاج فعال لبطانة الرحم المهاجرة؟

avatar أشرف محمد

يُعرَف مرض ”الانتباذ البطاني الرحمي“ (بطانة الرحم المهاجرة) بأنه مرض تناسلي يتسبب في نمو أنسجة تشبه تلك الموجودة في بطانة الرحم في أعضاء أخرى بالجسم، مثل المبيضين وقناتي فالوب.

وهذا المرض هو حالة شائعة حول العالم، إذ يصيب ما يقرب من 190 مليون فتاة وامرأة ممن بلغن سن الإنجاب، طبقا لبيانات نشرتها بهذا الخصوص منظمة الصحة العالمية.

وتوجد عدة أنواع من الانتباذ البطاني الرحمي، فمثلا إذا نمت الأنسجة في المبايض، فحينها يعرف بالانتباذ البطاني الرحمي الكيسي. أما لو ظهر في الغشاء الداخلي للحوض، فحينها يعرف بالانتباذ البطاني الرحمي السطحي. بينما يؤدي نمو الأنسجة الشبيهة بالرحم في الأمعاء، المثانة أو الحاجز المستقيم المهبلي إلى انتباذ بطاني رحمي عميق.

وقال باحثون من مايو كلينك إن من أعراض الانتباذ البطاني الرحمي الشعور بألم أثناء أو بعد الجماع، نزيفا مفرطا أثناء الحيض، ألما أثناء التبرز أو التبول أو صعوبة عند الحمل.

وبالإضافة لذلك، قد تتعرض بعض النساء لتعب، مشاكل بالجهاز الهضمي مثل الإمساك أو الإسهال وكذلك انتفاخ وغثيان. وأوضح الباحثون أن العلاجات التي عادة ما يتم اتّباعها في تلك الحالة هي المسكنات والأقراص الهرمونية، وربما يوصي الأطباء في بعض الحالات أيضا بالتدخل الجراحي، مع بدء الحديث أخيرا عن جدوى العلاج بالوخز بالإبر.

ما مدى فعالية الوخز بالإبر كعلاج الانتباذ البطاني الرحمي؟

2022-11-BeFunky-collage__ذذذ_ط-2

الوخز بالإبر هو تقنية طبية بديلة يتم بموجبها إدخال إبر معدنية رفيعة في الجلد ثم تنشطيها عبر التحفيز الكهربائي أو الحركات اللطيفة. ويقال إن الوخز بالإبر يعمل على إصلاح تدفق الطاقة المعطل في الجسم، الذي يعد، طبقا للاعتقاد الصيني التقليدي، سببا للأمراض.

وقال باحثون من كلية طب جونز هوبكينز إن الوخز بالإبر قد يساعد على إفراز مواد كيميائية مفيدة في العضلات، الدماغ، النخاع الشوكي، وقد يساعد على تعزيز الهناءة العامة للجسم.

وبالرغم من قلة الدراسات التي أجريت حتى الآن للوقوف على حقيقة جدوى الوخز بالإبر بالنسبة لمشكلة الانتباذ البطاني الرحمي، إلا أن النتائج أظهرت أنه أسهم في تقليل الألم.

وأظهرت دراسة نشرت عام 2017 أنه بعد مراجعة 10 دراسات شاركت بها 586 امرأة، تبين أن العلاج باستخدام الوخز بالإبر قد ساهم في تقليل الألم المصاحب للانتباذ البطاني.

وكشفت دراسة أخرى أجريت عام 2018 أن النتائج أظهرت أن الوخز بالإبر عبارة عن علاج عملي فعال لتخفيف أعراض الانتباذ البطاني الرحمي، كما اليوغا والتمارين الرياضية.

وكذلك تحدثت نتائج دراسة أجريت عام 2019 عن دور الوخز بالإبر في تحسين ألم الانتباذ البطاني الرحمي لدى سيدة عمرها 43 عاما جنبا إلى جنب مع الشاي العشبي والأقراص.

وأخيرا، فإنه وبرغم الحاجة إلى إجراء المزيد من البحوث حول هذا الموضوع، إلا أن كثيرا من الباحثين يعتقدون أن الوخز بالإبر قد يكون طريقة مفيدة لتخفيف ألم الانتباذ البطاني الرحمي، مشددين على ضرورة مراجعة الطبيب للتعرف على تفاصيل أكثر حول فوائد ومخاطر تلك الطريقة، نظرا لاختلاف الوضعيات الصحية من امرأة لأخرى.