كيف تحضرين ابنتك لتجربتها مع أول دورة شهرية؟
صحة ورشاقة العادة الشهرية
14 ديسمبر 2021 18:12

كيف تحضرين ابنتك لتجربتها مع أول دورة شهرية؟

avatar أشرف محمد

تقع كثير من الأمهات في حيرة من أمرهن لعدم إلمامهن بكثير من المعلومات أو الخبرات التي تساعدهن على تهيئة بناتهن للتعامل بشكل جيد مع أول دورة شهرية تنزل عليهن.

والحقيقة أن أغلب الأمهات لا تكون لديهن الخبرة الكافية التي تتيح لهن مساعدة بناتهن في تلك التجربة التي تكون جديدة عليهن وقد تسبب لهن بعض المشاعر المضطربة. ولهذا نقدم فيما يلي نصائح تفيد أي أم في حالة نزول أول دورة شهرية على ابنتها:

مواجهة المخاوف

طبيعي أن يكون لدى ابنتك بعض المخاوف والاستفسارات بخصوص الدورة، طبيعتها، مدتها، تأثيراتها وطرق التعامل معها كل شهر، وتكونين مطالبة بأن تتعاملي مع تلك المخاوف، ويمكنك البدء بالأساسيات كإخبارها بأن الدورة في أولها ستكون خفيفة وربما غير منتظمة، وأن الدم قد يكون باللون الأحمر، البني أو المائل للسواد وأنها (أي البنت) لابد وأن تغير فوطتها الصحية كل 4 إلى 6 ساعات، وحينها ستفهم البنت الكثير من المعلومات عن الدورة، ومن ثم سيكون بوسعها التعامل معها على ما يرام.

تحضير طقم طوارئ مخصص للدورة

كثير من البنات يخشون نزول أول دورة عليهن وهن في المدرسة أو في أي مكان آخر بعيدا عن المنزل، وهنا يأتي دورك، حيث يجب أن تشتري لابنتك حقيبة صغيرة بسوستة وتضعي بها فوطتين صحيتين مناسبتين لسن المراهقة وزوج من الملابس الداخلية النظيفة، بحيث تصطحب الفتاة تلك الحقيبة معها دوما، تحسبا لنزول الدورة في أي وقت.

التحدث معهن عن السدادات القطنية

2021-12-BeFunky-collage-14-8

بينما لا يوجد سبب جسماني يمنع معظم الفتيات المراهقات من استخدام السدادات القطنية عند نزول أول دورة عليهن، لكن الخبراء ينصحون بتأخير الأمر بضعة أشهر، لأن السدادات لا تتوافق عادة مع تطور الفتيات العاطفي في تلك السن المبكرة، فضلا عن عدم وجود خبرة كافية لدى الفتيات بشأن طريقة استخدامها أو تداعيات استعمالها بشكل خاطئ، لذا ينصح دوما بتأخير استخدامهن لتلك السدادات حتى يكبرن بعض الشيء.

طلب المساعدة

إخبار ابنتك أن بمقدورها طلب المساعدة من أي امرأة بالغة تعرفها وتثق بها حال كانت خارج المنزل، وأن بمقدورها طلب ذلك من مدربتها، مدرستها أو من إحدى صديقات والدتها.

عدم التركيز كثيرا على مشاكل الدورة

2021-12-BeFunky-collage-15-4

بدلا من ذلك، يجب عليك كأم أن تطمئني ابنتك وتخبريها بأن كل الأعراض التي تأتي مصاحبة للدورة هي أعراض طبيعية ولا بأس منها، حتى تكون لديها الجاهزية لتقبلها والتأقلم عليها.

اللجوء للطبيب حال حدوث مشكلة

ينصح بضرورة الرجوع للطبيب حال لاحظت الأم أن:

– ابنتها تشعر بألم عند إدخال أو إخراج السدادة القطنية.

– دورة ابنتها تخالف المعدل الطبيعي الذي يتراوح بين 21 يوما إلى 45 يوما.
– دورة ابنتها تنزل عليها بغزارة بشديدة أو مصحوبة بتقلصات لا تجدي معها مسكنات الألم التي تصرف دون وصفة طبية.