هل تناول المشروبات الباردة أثناء ال...

العادة الشهرية

هل تناول المشروبات الباردة أثناء الدورة الشهرية يخفف من غزارتها؟

في أغلب الأحيان تعاني الكثير من الفتيات من شدة ألم الدورة الشهرية وشدة النزيف، وفي الغالب تكون تلك المشكلة ناتجة عن اضطراب الهرمونات بالجسم أو حدوث مشكلات في الرحم والجهاز التناسلي عند المرأة؛ ما يؤدي إلى اضطرابات متعددة في مستويات الهرمونات بالجسم ثم حدوث خلل في مواعيد الدورة الشهرية وفي كمية النزيف أيضا. وفي الحقيقة، تختلف الدورة الشهرية من امرأة لأخرى، سواء في عدد الأيام أو الكثافة أو الأعراض،؛إذ تكون الدورة عند بعض النساء غزيرة، تحتاج إلى طرق وعلاجات للتخفيف منها، وهناك من النساء من يتناولنَ المشروبات الباردة التي باعتقادهنّ، تُشعرهن بالبرودة نوعا ما بعدما يُصبنَ بحرارة جراء تدفق الدم.

في أغلب الأحيان تعاني الكثير من الفتيات من شدة ألم الدورة الشهرية وشدة النزيف، وفي الغالب تكون تلك المشكلة ناتجة عن اضطراب الهرمونات بالجسم أو حدوث مشكلات في الرحم والجهاز التناسلي عند المرأة؛ ما يؤدي إلى اضطرابات متعددة في مستويات الهرمونات بالجسم ثم حدوث خلل في مواعيد الدورة الشهرية وفي كمية النزيف أيضا.

وفي الحقيقة، تختلف الدورة الشهرية من امرأة لأخرى، سواء في عدد الأيام أو الكثافة أو الأعراض،؛إذ تكون الدورة عند بعض النساء غزيرة، تحتاج إلى طرق وعلاجات للتخفيف منها، وهناك من النساء من يتناولنَ المشروبات الباردة التي باعتقادهنّ، تُشعرهن بالبرودة نوعا ما بعدما يُصبنَ بحرارة جراء تدفق الدم.

هل المشروبات الباردة تخفف من غزارة الدورة الشهرية؟

img

إن كانت تعتقد المرأة أنها بتناول المشروبات الباردة والمثلجات قد تخفف من آلام الدورة الشهرية، فإنها على العكس تعمل على زيادتها، إضافة إلى احتمالية قلة نزول الدم أثناء الدورة، كما تقول مختصة التغذية فوزية جراد.

فالماء البارد أو أية مشروبات أخرى باردة، وكذلك مكعبات الثلج قد يسبب جميعها تجمد الدم في الرحم، الذي يمكن أن يتحول فيما بعد إلى كيس دهني، ومن ثم إلى مرض سرطاني، رغم عدم وجود أبحاث أو دراسات تثبت صحة هذا الكلام، خصوصا أن الكيس الدهني وظهوره يختلف من امرأة لأخرى من جهة، ويعتمد على العوامل الجينية والطبيعية لجسم المرأة من جهة ثانية.

لذلك فإن الأطباء لم ينفوا تناول الأطعمة الباردة أثناء الدورة الشهرية، ولكن حذروا من الإكثار من تناولها.

المشروبات الساخنة هي الأفضل

الصحيح، من وجهة نظر المختصة جراد، هو ضرورة تناول المشروبات الساخنة؛ لما لها من تأثير قوي في تخفيف آلام الدورة الشهرية والمساعدة على استمرارية تدفق الدم.

لذلك تنصح جراد بشرب السوائل الساخنة، وخاصة التي تعد من الأعشاب، كالزهورات، والقرفة، واليانسون، والكمون، والنعناع، وبالأخص في الأيام الثلاثة الأولى؛ إذ تذيب الدم المتكتل وتخرجه، ومن ثم تقلل الآلام.

كما يؤدي شرب الميرمية مثلاً إلى التقليل من المغص المصاحب للدورة، أما عند انحباسها، فيفيدها شرب مغلي القرفة.

وما تنتهي إليه جراد، هو التحذير من تناول المشروبات الباردة بشتى أنواعها، والحلويات الباردة، كالآيس كريم؛ إذ رغم فوائدها التي تعود على جسم الإنسان، ولكنها في حال الدورة الشهرية تعمل خلاف ذلك.


 

قد يعجبك ايضاً