ما فوائد مستخلص بذور العنب؟

تغذية

ما فوائد مستخلص بذور العنب؟

يكثر الحديث منذ قديم الأزل عن الفوائد الغذائية والطبية للعنب، وهو شيء ليس بجديد، بل سبق أن أثبتته كثير من الأبحاث والدراسات، والجديد الآن هو ما يدور حول جدوى مستخلص بذور العنب، الذي يفيد في عديد التطبيقات والاستخدامات المميزة. ولمن لا يعرف، فهذا المستخلص يستخرج صناعيا من بذور العنب الأحمر، وهو عبارة عن مضاد أكسدة قوي يساعد في تخفيف المشاكل الصحية المرتبطة بالأضرار التي تنتج عن الجذور الحرة، وهو مفيد للأوعية الدموية ولحالات مثل الدوالي ومفيد لبعض أمراض القلب والأوعية الدموية وأمراض العيون المرتبطة بالسكري. كيف يعمل مستخلص بذور العنب؟ ثبت من خلال الدراسات أن هناك مضادات أكسدة تعرف اختصارا

يكثر الحديث منذ قديم الأزل عن الفوائد الغذائية والطبية للعنب، وهو شيء ليس بجديد، بل سبق أن أثبتته كثير من الأبحاث والدراسات، والجديد الآن هو ما يدور حول جدوى مستخلص بذور العنب، الذي يفيد في عديد التطبيقات والاستخدامات المميزة.

ولمن لا يعرف، فهذا المستخلص يستخرج صناعيا من بذور العنب الأحمر، وهو عبارة عن مضاد أكسدة قوي يساعد في تخفيف المشاكل الصحية المرتبطة بالأضرار التي تنتج عن الجذور الحرة، وهو مفيد للأوعية الدموية ولحالات مثل الدوالي ومفيد لبعض أمراض القلب والأوعية الدموية وأمراض العيون المرتبطة بالسكري.

كيف يعمل مستخلص بذور العنب؟

img

ثبت من خلال الدراسات أن هناك مضادات أكسدة تعرف اختصارا بـ OPCs موجودة في مستخلص بذور العنب ويمكنها أن تحد من الأعراض المصاحبة للدوالي والقصور الوريدي المزمن مثل الألم والتورم، كما ثبت أن بمقدور المستخلص أن يحد من التورم الذي يحدث بعد الجراحات أو ينتج عن الإصابات، وهو ما أكسبه شعبية في أوساط الرياضيين، فضلا عن دوره في خفض نسبة الكولسترول، وكذلك دوره في منع نمو بعض أنواع الأمراض السرطانية وخفض الضغط.

كيف يمكن استخدام مستخلص بذور العنب؟

يستخرج هذا المستخلص من العنب ويمكن شراؤه على هيئة كبسولات، مدموجا في الغالب مع مركبات الفلافونويد المصنعة من الحمضيات كمسحوق يمكن للرياضيين استخدامه أثناء الحصص التدريبية أو استخدامه كسائل على هيئة قطرات. ورغم عدم إقرار جرعة موصى بها يوميا، لكن المصنعين يتحدثون عن إمكانية تناول قرص 100 ملي غرام يوميا، أو 3 قطرات مضافة لكوب ماء قبل الأكل مرتين يوميا.

السلامة أولا

img

ينصح بضرورة الرجوع للطبيب أولا قبل تناول ذلك المستخلص؛ لأنه قد يحدث ثمة تعارض بينه وبين بعض الأدوية التي تتناولينها بالأساس، ولهذا يجب استشارة الطبيب قبل أي شيء، منعا لحدوث مشكلات صحية أو آثار جانبية أنتِ في غنى عنها.

وهذا مع العلم بأنه يحظر تناول ذلك المستخلص من جانب أي شخص يعاني من حساسية تجاه العنب، وأنه يفضل أيضا عدم استخدامه في فترات الحمل والرضاعة الطبيعية، حيث لم تجر أي دراسات حول حقيقة تأثيراته على المرأة في تلك الفترات، ولهذا يفضل تجنبه أو استخدامه فقط تحت إشراف الطبيب خلال تلك الفترات.

أين يوجد هذا المستخلص؟

يتوافر على هيئة أقراص، قطرات أو مساحيق بمتاجر الأطعمة الصحية أو لدى معالجي الأعشاب المعتمدين، وبالتالي يمكنك شراؤه من تلك الأماكن المضمونة فقط.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً