ما هي ألياف السيلليوم.. وما فوائدها؟

تغذية

ما هي ألياف السيلليوم.. وما فوائدها؟

ربما سبق لك أن سمعت عن ألياف السيلليوم باعتبارها من الملينات الطبيعية التي تفيد في علاج حالات الإمساك، لكن ما لا تعرفينه هو أن تلك الألياف تحظى بعديد الفوائد الصحية الأخرى التي يمكن الاستفادة منها في جوانب ونواحٍ أخرى بالفعل. وتوضح المكتبة الوطنية الأمريكية للطب أن تلك الألياف تأتي في عدة أشكال، منها المساحيق، الحبيبات، الكبسولات، السوائل والرقائق، وتؤخذ عادة من مرة إلى ثلاث مرات يوميا، وتتراوح الجرعة على حسب الحالة، وفقا لتوصية الطبيب في الغالب. ولو تم أخذها في صورة مسحوق أو حبيبات، فإن الأطباء يوصون بمزجها بـ 8 أوقيات من أحد السوائل لطيفة المذاق، كما عصير الفاكهة، قبل

ربما سبق لك أن سمعت عن ألياف السيلليوم باعتبارها من الملينات الطبيعية التي تفيد في علاج حالات الإمساك، لكن ما لا تعرفينه هو أن تلك الألياف تحظى بعديد الفوائد الصحية الأخرى التي يمكن الاستفادة منها في جوانب ونواحٍ أخرى بالفعل.

وتوضح المكتبة الوطنية الأمريكية للطب أن تلك الألياف تأتي في عدة أشكال، منها المساحيق، الحبيبات، الكبسولات، السوائل والرقائق، وتؤخذ عادة من مرة إلى ثلاث مرات يوميا، وتتراوح الجرعة على حسب الحالة، وفقا لتوصية الطبيب في الغالب.

ولو تم أخذها في صورة مسحوق أو حبيبات، فإن الأطباء يوصون بمزجها بـ 8 أوقيات من أحد السوائل لطيفة المذاق، كما عصير الفاكهة، قبل الاستخدام مباشرة. ولضمان أفضل فعالية لتلك الألياف دون حدوث آثار جانبية، ينصح بشرب 8 أوقيات على الأقل ( 240 ملي لتر ) من السائل عند تناوله، وهو ما يجب أن تعرفيه.

ما هي فوائد ألياف السيلليوم؟

تعد مصدرا غنيا بالألياف

فمن أهم الأسباب التي تجعل تلك الألياف مفيدة لصحتك هو أنها غنية بالألياف، حيث تحتوي الملعقة الكبيرة منها على 7 غرامات من الألياف، أي 25 % من متطلباتك اليومية.

تساعد على الهضم

img

فقشور السيلليوم تعد من البروبيوتيك (أو معززات الحيوية)، بما يعني أنها تشجع على نمو البكتيريا النافعة في الأمعاء، كما أنها تسهل الهضم لكونها غنية أساسا بالألياف.

تساعد على بناء المناعة

كما قلنا، فإنها تعد من معززات الحيوية، ومعروف أن البكتيريا النافعة ضرورية لتعزيز المناعة، تقليل الالتهابات، مكافحة العدوى وتشجيع نمو الخلايا والأنسجة السليمة.

تساعد على منع الإسهال

ثبت أن تلك الألياف تساعد على علاج حالات الإسهال، وذلك لأنه عند إضافة سائل إلى مسحوق السيلليوم، فإنه يتضخم ويزداد في الحجم، ومن ثم يقوم بامتصاص الماء في الجهاز الهضمي، مما يجعل البراز أكثر صلابة ويسمح له بالمرور ببطء أكثر.

تساعد على علاج الإمساك

يمكن لتلك الألياف أن تساعد بفعالية في علاج حالات الإصابة بالإمساك، خاصة وأنها تحظى بشهرة كبيرة باعتبارها واحدة من الملينات المميزة، حيث تمتص السائل الموجود في الأمعاء، ثم يزداد حجمها وتُكَوِّن برازا ضخما يسهل مروره.

تساعد على تقليل الكولسترول

img

أظهرت بعض الدراسات أن قشور السيلليوم تعمل بشكل طبيعي على خفض نسبة الكولسترول في الجسم حين تستخدم إلى جانب نظام غذائي ونمط حياة صحيين.

تقلل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية

ثبت أن النظام الغذائي الغني بالألياف القابلة للذوبان مثل السيلليوم قد يخفض الدهون الثلاثية، يقلل الكولسترول ويساعد في تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

تساعد على التحكم في الوزن

ثبت أن تناول ألياف مثل ألياف السيلليوم أمر يمكن أن يرتبط بانخفاض وزن الجسم، خاصة وأن الألياف تمنح الشعور بالشبع لفترة طويلة ومن ثم تقليل كمية الطعام التي يتم تناولها بصورة طبيعية، مما يساعد على تقليل الوزن في نهاية المطاف.

تساعد في السيطرة على مستويات السكر بالدم

ثبت أن ألياف السيلليوم يمكن أن تساعد على تحسين التحكم في نسبة السكر بالدم، وهو ما يمكن أن يفيد بشكل كبير هؤلاء الأشخاص المصابين بداء البول السكري.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً