هل تناول الحمص آمن للأشخاص الذين يعانون من النقرس؟

تغذية

هل تناول الحمص آمن للأشخاص الذين يعانون من النقرس؟

يُعد النقرس نوعًا من أنواع إلتهاب المفاصل والذي ينتج عن تراكم حمض البوليك الكيميائي في المفاصل، وعادة ما يظهر فجأة، ويسبّب أعراضًا، مثل آلام المفاصل الشديدة، والالتهاب، وتورم وإحمرار المنطقة، والمكان الأكثر شيوعًا لظهوره، هو أصابع القدمين. فجسم الإنسان ينتج حمض اليوريك، عندما يقوم بكسر مواد كيميائية تسمى البيورينات، والتي توجد بشكل طبيعي في الجسم، وتوجد -أيضًا- بتركيزات عالية في بعض الأطعمة. لذلك، قد يؤدي تناول هذه الإطعمة بشكل مفرط إلى رفع مستويات حمض اليوريك في الجسم، وبالتالي الإصابة بالنقرس. ووجدت الدراسات، أن اتباع نظام غذائي منخفض البيورين، يمكن أن يساعدك في خفض مستويات حمض البوليك، لكن قد يكون من

يُعد النقرس نوعًا من أنواع إلتهاب المفاصل والذي ينتج عن تراكم حمض البوليك الكيميائي في المفاصل، وعادة ما يظهر فجأة، ويسبّب أعراضًا، مثل آلام المفاصل الشديدة، والالتهاب، وتورم وإحمرار المنطقة، والمكان الأكثر شيوعًا لظهوره، هو أصابع القدمين.

فجسم الإنسان ينتج حمض اليوريك، عندما يقوم بكسر مواد كيميائية تسمى البيورينات، والتي توجد بشكل طبيعي في الجسم، وتوجد -أيضًا- بتركيزات عالية في بعض الأطعمة. لذلك، قد يؤدي تناول هذه الإطعمة بشكل مفرط إلى رفع مستويات حمض اليوريك في الجسم، وبالتالي الإصابة بالنقرس.

ووجدت الدراسات، أن اتباع نظام غذائي منخفض البيورين، يمكن أن يساعدك في خفض مستويات حمض البوليك، لكن قد يكون من الصعب معرفة الأطعمة الآمنة، لأن كمية البيورين ليست موجودة على عبوات معظم الأطعمة.

إلا أن الحمص يعتبر من الخيارات الآمنة بشكل عام للأشخاص المصابين بالنقرس، سواء أكان مطحونًا أو حبًا.

ما علاقة الحمص بالنقرس؟

img

يُعد البيورين من المركبات العضوية الموجودة في الجسم، والتي تتحلل إلى حمض البوليك، وعند تقليل عدد البيورين التي تحصل عليها من خلال نظامك الغذائي، فأنت تقللين مستوى حمض البوليك في الدم، ومن فرصة إصابتك بالنقرس.

والحمص بشكل عام، من الأطعمة التي تحتوي على نسبة منخفضة من البيورين، أي أقل من 50 ميليغرامًا. وبالتالي، يمكن للأشخاص الذين لديهم مستويات عالية من حمض البوليك، أن يستهلكوه بأمان.

هل الحمص مفيد أم سيئ للنقرس؟

وفقًا لدراسة أجريت عام 2019، فإن الاشخاص الذين يتناولون وجبات نباتية لا يصابون بالنقرس، لذلك، فإن إضافة الحمص إلى نظامك الغذائي، يعد فكرة جيدة ومفيدة للجسم.

ويحتوي الحمص على العديد من الفيتامينات والمعادن: كالنحاس، والمعنيسيوم، والحديد، والزنك، والفوسفور، وفيتامين B6 .

ويبيّن الأطباء أن البقدونس يحتوي على نسبة عالية من البيورين، لذلك يفضل تناول الحمص الذي لا يحتوي على بقدونس.

ما هي الأطعمة التي يمكن للمصاب بالنقرس تناولها؟

img

يجب أن يبتعد الأشخاص الذين يعانون من النقرس عن الأطعمة المصنّعة واللحوم، والسكر، وأن يكثروا من تناول الخضروات، والفاكهة، والاسماك، والألبان، والحبوب، والدهون الصحية، مثل زيت الزيتون البكر الممتاز، والأفوكادو.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً